Skip links

متى يزول التورم بعد شفط الدهون ؟ وما الآثار الجانبية للعملية؟

متى يزول التورم بعد شفط الدهون
بعد إجراء عملية شفط الدهون تحدث بعض الآثار الجانبية والمخاطر، ومن بينها التورم والكدمات، لمعرفة متى يزول التورم بعد شفط الدهون ، وكيف تساعد الملابس الضاغطة عل تقليل التورم، إليكم هذه المقالة.

ما هي عملية شفط الدهون؟

عملية شفط الدهون هي عملية تجميلية لإزالة الدهون التي لا يمكنك التخلص منها بالتمرينات الرياضية والحمية الغذائية، عندما يقوم جراحي التجميل، أو الجلد بإجراء العملية، عادة ما يجريها على: الوركين، أو الفخذين، أو البطن، والأرداف، أو للوجه؛ ليبدو بشكل أفضل، ولكن عمليات شفط الدهون يمكن أن تُجرى أيضًا؛ لشد الوجه، أو حقن الثدي، وكذلك لشد البطن.

كيف تتم عملية شفط الدهون؟

بعض عمليات شفط الدهون قد تتطلب تخديرًا موضعيًّا، أو عضويّا فقط في منطقة محددة من الجسم، بينما تتطلب بعض العمليات الأخرى تخديرًا كليًّا، مما يتطلب غيابًا مؤقتًا للوعي، وقد يتم أخذ مهدئ عن طريق الحقن الوريدي؛ حتى يساعد على البقاء في هدوء واسترخاء.

سيقوم الفريق الطبي بقياس معدل ضربات القلب، وسيقوم كذلك بقياس ضغط الدم، ومستوى الأكسجين في الدم خلال العملية، وإن حدث بعض الألم يجب إخبار الطبيب، فقد تكون هناك حاجة إلى بعض التعديلات في الدواء، أو في جرعته، وقد تستغرق العملية عدة ساعات، ويعتمد ذلك على كم الدهون التي تمت إزالتها، بعد العملية قد يترك الطبيب بعض الشقوق مفتوحة؛ لتسهيل عملية صرف المواد السائلة التي تتسرب من الجسم.

في حالة التخدير العام، يتم نقل المريض لغرفة الإنعاش، ليقضي تحديدًا ساعتين على الأقل في المشفى، أو في عيادة حتى يستطيع الطاقم الطبي مراقبة الحالة، أما إن أجريت العملية بالمشفى، فستبقى الحالة فيها طيلة الليل حتى يتم التأكد ما إذا كانت تعاني من الجفاف، أو من صدمة من نقص السوائل.

مدة التعافي بعد عملية شفط الدهون

لا تحتم العملية البقاء في المستشفى بعد إجراء العملية، لكن يتوقع حدوث بعض الكدمات، والأورام، إضافة إلى بعض الآلام على الأقل لأسابيع قليلة، كما ينبغي أيضًا تناول بعض المضادات الحيوية لمنع حدوث أي عدوى، فبعض الناس يمكنهم العودة إلى عملهم خلال أيام قليلة، وممارسة حياتهم اليومية الطبيعية خلال أسبوعين، ولكن يختلف الأمر من شخص لآخر.

مخاطر عملية شفط الدهون

كأي عملية جراحية أخرى، تنتج بعض المخاطر المحتملة عن عملية شفط الدهون، مثل النزيف وردود أفعال سلبية تجاه التخدير، والتورم، ولمعرفة متى يزول التورم بعد شفط الدهون ؟ وما المضاعفات الأخرى، تتضمنها هذه النقاط:

التغير في شكل الجسم

قد يظهر بعض التكتل في الجلد، أو التموج، أو بعض الذبول بسبب إزالة الدهون غير المتكافئة، أو بسبب ضعف مرونة الجلد، وطبيعة التعافي، بالإضافة إلى الأضرار التي تحدث في الجلد من الكانيولا الذي يستخدم أثناء شفط الدهون، والذي يعطي الجسم مظهرًا مرقطًا.

تراكم السوائل

يمكن أن تتشكل تحت الجلد بعض الجيوب التي تتجمع السوائل بداخلها، والتي تحتاج إلى تصريفها باستخدام إبرة.

الخدر

قد يحدث بعض الخدر الدائم أو المؤقت في المنطقة التي تم علاجها، ومن الممكن أن يحدث تهيج للعصب قرب منطقة العلاج.

العدوى

نادرًا ما تحدث عدوى جلدية، ولكن حدوثها محتمل، وفي حالات العدوى الجلدية الشديدة قد تكون مهددة للحياة.

الثقب الداخلي

الأداة التي تخترق الجسم ليتم شفط الدهون من الممكن أن تحدث ثقبًا  لأي عضو داخلي، وقد يتطلب هذا الثقب إصلاحًا جراحيًّا طارئًا.

انسداد الدهون

قد يحدث تفتت للدهون، فتعلق قطعة من الدهون في وعاء دموي، وقد تنتقل إلى الرئتين، أو تنتقل للدماغ، ونخر الدهون من الحالات الطبية الشائعة.

مشاكل في الكلى والقلب

قد يحدث التحول في مستوى السوائل التي يتم حقنها وامتصاصها مشاكل في الكلى والقلب، والتي يمكن أن تكون مهددة للحياة.

الآثار الجانبية لعملية شفط الدهون

وهناك بعض الآثار الجانبية المحتملة الأخرى لشفط الدهون، ومنها:

  • النزيف
  • مضاعفات التخدير.
  • الصدمة (تحدث عند عدم حصول الجسم على كفايته من السؤال أثناء الجراحة).
  • الحروق من الأدوات.
  • إزالة الدهون غير المتكافئة.
  • رد فعل سلبي تجاه التخدير.
  • تغير إحساس الجلد.
  • تجلط في الأوردة العميقة.

متى يزول التورم بعد شفط الدهون ؟

بعد عملية شفط الدهون، يمكن لمعظم الناس العودة إلى العمل في غضون أيام قليلة، والعودة إلى الأنشطة العادية في غضون أسبوعين تقريبًا، ويتوقع حدوث بعض التورم والكدمات في المناطق التي تم شفط الدهون منها، قد يستمر هذا التورم لبضعة أسابيع.

تختلف مدة التورم بعد عملية شفط الدهون من شخص لآخر بناءً على عدة عوامل مثل: حجم الخلايا الدهنية التي يتم إزالتها، ومساحة المنطقة التي يتم فيها شفط الدهون، وسيوف يناقشك الطبيب حول النتائج التي يمكن تحقيقها، وكيفية الحفاظ على شكل الجسم الجديد.

في الفترة التي يستمر فيها التورم ستحتاج إلى ارتداء ملابس الضغط الضيقة لمدة شهر أو شهرين، حتى تتم عملية الشفاء بشكل أسرع، ولتقليل التورم، حتى يستقر توزيع الدهون في الجسم، ويستمر التورم حتى يصبح أقل كثافة في غضون أشهر، حتى تكون المنطقة المعالجة أكثر نعومة.

وسيبدأ الشعور بالتحسن بعد حوالي أسبوع أو أسبوعين، ولكن متى يزول التورم بعد شفط الدهون فإنه يختفي في غضون 3 أسابيع، ولكن قد يستمر بعض التورم بعد عدة أشهر من الجراحة.

والآن عزيزي القارئ بعد أن أجبنا على سؤال متى يزول التورم بعد شفط الدهون ، وتعرفنا على المخاطر والآثار الجانبية المحتملة لعملية شفط الدهون، نرجو أن نكون قد أجبنا على أسئلتكم واستفساراتكم، ولمزيد من الأسئلة والاستفسارات يمكنكم حجز موعد في لايت كلينك، عبر هذا الرابط.

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً