Skip links

عملية انحراف الأنف .. كيف تتم العملية ومعرفة مخاطرها وبدائلها الغير جراحية

عملية انحراف الأنف
انحراف الأنف مشكلة يمكن السيطرة عليها من خلال عملية انحراف الأنف أو البدائل الغير جراحية، لذلك ستتعرف على أسبابها وكيف تتم عملية انحراف الأنف في هذا المقال.

انحراف الأنف

يتكون الأنف من فتحتين بينهما حاجز أنفي، وعند حدوث بعض الانحراف في الحاجز الأنفي، تصغر إحدى فتحتي الأنف متسببة في بعض الحالات إلى صعوبة في التنفس بسبب قلة مرور الهواء خلال فتحتي الأنف.

أسباب انحراف الأنف

تتعدد أسباب حدوث انحراف في الأنف إلى:

  • يُمكن أن يكون انحراف الأنف عيب خلقي، أو تم ثني الأنف في النمو الطبيعي في الطفولة.
  • كما يُمكن أن تتسبب أي صدمة أو إصابة ككسر الأنف في انحراف الأنف.

أعراض انحراف الأنف

لا يُمكن الجزم بكون انحراف الحاجز الأنفي هو المسبب لصعوبة التنفس إلا بعد ملاحظة بعض الأعراض الأخرى مثل:

انسداد في إحدى أو كلتا فتحتي الأنف

يظهر تأثير الانسداد أكثر عند الإصابة بالبرد أو عدوى في الجزء العلوي من الجهاز التنفسي متسببة في انتفاخ الأنف وصِغر حاجز الأنف.

نزيف الأنف

يتسبب انحراف الأنف في بعض الأحيان إلى جفاف الحاجز الأنفي، مما يزيد من مخاطر حدوث النزيف.

ألم في الوجه

يمكن أن يتسبب انحراف الأنف في الشعور بالألم في أحد جوانب الوجه.

التنفس بصوت عالٍ أثناء النوم

يتسبب انحراف الأنف في الأطفال والرضع في صعوبة التنفس أو التنفس الضوضائي بسبب انتفاخ أنسجة الأنف الداخلية.

إدراك دورة تنفس الأنف

يُمكن الشعور بطبيعة الأنف في إحدى الفتحتين والانسداد في الفتحة الأخرى، لذلك يكون إدراك هذه الظاهرة دلالة لكمية انسداد الأنف.

الرغبة في النوم على أحد الجوانب

يفضل بعض الناس النوم على أحد الجوانب، والتي تتميز بالحصول على تنفس هادئ، لذلك فهي إحدى دلالات انحراف الأنف.

كيفية علاج انحراف الأنف

اختلفت طرق علاج انحراف الأنف ما بين جراحية وغير جراحية، فتجد أن أشهر العلاجات هي عملية انحراف الأنف.

عملية انحراف الأنف

تعمل عملية انحراف الأنف على تصحيح انحراف الأنف البارز والمتسبب في مشاكل صحية عدة منها عدم القدرة على التنفس بشكل طبيعي، فتعمل تلك العملية على التعديل من وضع حاجز الأنف ليسمح بمرور الهواء داخل الأنف.

كيف تستعد لـ عملية انحراف الأنف ؟

لا يختلف الاستعداد لـ عملية انحراف الأنف عن الاستعداد لأي جراحة أخرى، لذلك:

  • سيطلب منك طبيبك التوقف عن تناول بعض الأدوية التي قد تؤثر على إجراء العملية كالأسبرين والإيبوبروفين وأي أدوية تؤثر على سيولة الدم قبل إجراء العملية بأسبوعين.
  • من المهم إخبار طبيبك إذا ما كنت تعاني من أي حساسية تجاه أحد الأدوية، وإخباره بتاريخ النزيف الأنفي إذا ما وُجد.
  • توقف عن الأكل أو الشرب بعد منتصف ليلة إجراء العملية، فهذا يساعدك على عدم التقيؤ أو الاختناق إذا ما شعرت بالغثيان جراء التخدير.
  • من المهم أن تصطحب أحد أفراد عائلتك ليتمكن من إرجاعك للبيت، لأن التخدير لن يمكنك من القيادة.

كيف تتم عملية انحراف الأنف ؟

تستغرق عملية انحراف الأنف في العادة ما يتراوح بين 30 دقيقة إلى 90 دقيقة حسب شدة الحالة المرضية، لذلك قد تكون تحت تأثير التخدير الموضعي أو الكلي.

يقوم الجراح بعمل شق في أحد جوانب الأنف ليسهل من الوصول إلى الحاجز الأنفي، ثم يقوم بإزالة الطبقة المخاطية التي تحمي الحاجز الأنفي، ومن ثَم يتم تحريك الحاجز الأنفي إلى الوضع الصحيح وإزالة أي عوائق موجودة مثل قطع من العظام أو الغضاريف.

وأخيرًا، يتم إعادة الطبقة المخاطية إلى مكانها لتتمكن من حماية الحاجز الأنفي.

يُمكن أن يحتاج المريض إلى الخياطات لوضع الحاجز الانفي والطبقة المخاطية في أماكنهم الصحيحة، وربما وضع بعض القطن في الأنف لتقوم بنفس الدور.

التعافي من عملية انحراف الأنف

عادة ما تتم عملية انحراف الأنف في العيادات الخارجية، إلا إذا تم ملاحظة ظهور مضاعفات خطيرة تستدعي التواجد بالمشفى. كما يمكن للمريض العودة إلى المنزل في نفس يوم إجراء العملية وقتما يزول تأثير المخدر.

يشعر المريض بعدها بقليل من الانتفاخ والألم في الأنف، بالإضافة إلى تعبئته بالقطن ليتم التحكم في النزيف. يُمكن إزالة القطن بعد يوم أو يومين من إجراء الجراحة، كما سيصف الطبيب أدوية مسكنة للحد من الشعور بالألم.

لذا يلزم أيضًا على المريض التوقف عن تناول الأدوية التي تؤثر على سيولة الدم كالأسبرين والإيبوبروفين، للتقليل من خطورة حدوث مشكلات بنزيف الأنف.

لن يعود المريض إلى قيام أنشطته المعتادة أو القيام برياضات كالجري أو رفع أوزان مرة أخرى إلا بعد مرور عدة أسابيع للحد من الانتفاخ والتقليل من زيادة ضغط الدم المؤدي إلى زيادة النزيف وتحسين مرحلة التعافي.

إليك بعض النصائح التي قد تساهم في تعافي سريع:

  • يمكنك النوم على وسادتين لإبقاء رأسك مرفوع والتقليل من التورم بالأنف.
  • تجنب نفخ الأنف لمدة لا تقل عن 3 أيام بعد إجراء الجراحة.
  • قم بارتدا الملابس التي يُمكن فتحها وغلقها من الأمام بواسطة أزرار، وتجنب الملابس الضيقة والضغط على رأسك عند ارتدائها.

ما بعد عملية انحراف الأنف

يلاحظ المريض التئام جروحه، وتحسن طريقة تنفسه سريعًا بعد إجراء العملية، ولكن على الرغم من ذلك فعملية التعافي قد تكون بطيئة قليلًا في بعض الأحيان، فقد تحتاج الغضاريف وأي أنسجة بالأنف إلى عام لكي تستقر تمامًا في شكلها الجديد.

لا تعاني بعض الحالات من أي أعراض مرة أخرى في بعض الأحيان، لكن مع مرور الوقت قد تعود الغضاريف وأنسجة الأنف إلى الانحراف مرة أخرى، ويستلزم ذلك جراحة ثانية.

مخاطر عملية انحراف الأنف المحتملة

يُمكن للبعض اللجوء إلى الجراحة مرة أخرى في حالة عدم رضاهم عن النتائج، ولكن هناك مخاطر أخرى محتملة قد تحدث بعد إجراء العملية مثل:

  • النزيف.
  • تكون الندوب.
  • تكون حفر في الحاجز الأنفي.
  • تغير في شكل الأنف.
  • تغير في لون الأنف.
  • بداية اختفاء حاسة الشم.

لهذا الحفاظ على نظافة الأنف وغسل اليدين باستمرار، يقلل من احتمال حدوث تلك المخاطر.

بدائل عملية انحراف الأنف

يُمكن للمريض الاعتماد على بعض البدائل الغير جراحية والمتمثلة في التحكم  في ظهور الأعراض ومعالجتها من خلال استخدام:

مضادات الاحتقان

تعتمد مضادات الاحتقان على التقليل من انتفاخ الأنف، للمساهمة في وصول الهواء إلى فتحتي الأنف بشكل أفضل، يُمكن تناول مضادات الاحتقان في شكل أقراص أو بخاخ للأنف، ولكن عند الاستخدام المفرط لمضادات الاحتقان، قد يرتفع ضغط الدم بشكل ملحوظ.

مضادات الحساسية

تعمل مضادات الحساسية على منع أعراض الحساسية والتي تشمل الانسداد وسريان الأنف، لكن يُمكن أن يتسبب في الشعور بالخمول والنعاس، لهذا قد يؤثر على قدرتك على القيام بأعمالك المعتادة.

بخاخات الكورتيزول للأنف

تقلل بخاخات الكورتيزول من التهاب الأنف وتساهم في الانسداد أو سريان الأنف، فعادة ما تؤخذ لأسبوع أو 3 على الأكثر، لهذا يجب على المريض اتباع إرشادات الطبيب في استخدام البخاخ.

لهذا تعمل الأدوية على علاج انتفاخ الأنف، ولكن لا تصحح من انحرافه مثل ما تقوم به عملية انحراف الأنف.

أسئلة قد تود طرحها على طبيبك

يُمكنك إعداد بعض الأسئلة لمناقشة طبيبك في حالتك الصحية ومدى استجابة جسمك للعملية:

  • هل حالتي الصحية تسمح بإجراء عملية انحراف الأنف ؟
  • هل عليّ التوقف عن تناول بعض الأدوية؟
  • هل الانسداد الذي أعاني منها حاد أم بسيط؟
  • لدي حساسية تجاه بعض الأدوية، كيف سأجري العملية؟
  • هل عليّ تناول بعض الأدوية بعد العملية؟
  • ما هي الفحوصات اللازمة قبل إجراء العملية؟
  • كيف يمكنني الاستفادة بشكل كامل من العملية؟
  • ما هي الارشادات اللازم اتباعها لأتجنب حدوث مخاطر؟
  • هل ستحسن عملية انحراف الأنف من شكل أنفي؟
  • ما هي المخاطر المحتملة؟

في النهاية، مخاطر عملية انحراف الأنف نادرة ويمكن التغلب عليها، لهذا من المهم التواصل مع طبيبك للوصول لأفضل النتائج، فإذا كان لديك أي استفسار أو مشكلة يمكنك التواصل مع مركز لايت كلينيك من خلال هذا الرابط.

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً