Skip links

طرق علاج السمنة المفرطة ما بين الجراحة والرياضة والعادات السليمة

طرق علاج السمنة المفرطةالسمنة المفرطة هي مرض العصر، ليس لتأثيرها على عضو واحد في الجسم بشكل خاص، لكنها تؤثر على أغلب أجهزة الجسم، بسبب تراكم الدهون عليها، ويحدث ذلك بسبب عوامل وراثية أو نفسية، أو ربما زيادة في تناول الطعام، وقد تعددت طرق علاج السمنة المفرطة في الوقت الحالي والتي سيتناولها هذا المقال.

ما هي السمنة المفرطة؟

هي حالة تراكم الدهون على الجسم، فيزيد وزنه ويزيد مؤشر كتلة الجسم (BMI) ليصل إلى 30، أما إن كان ما بين 25 و 29.9 فهذه زيادة في الوزن وليست سمنة مفرطة.

أسباب السمنة المفرطة

  • عوامل وراثية.
  • عوامل نفسية.
  • الإفراط في تناول الطعام.
  • زيادة عدد مرات تناول الطعام.
  • تناول العديد من الكربوهيدرات.
  • بعض الأدوية مثل مضادات الاكتئاب.
  • بعض الأمراض مثل أمراض الغدة الدرقية وتكيس المبايض.
  • زيادة الوزن في أثناء فترة الطفولة.
  • تغير الهرمونات، مثل في حالة زيادة وزن المرأة بعد الحمل والولادة.

بعد معرفة ما هي السمنة المفرطة وأسبابها، يمكن التطرق لطرق علاج السمنة المفرطة فيما يلي:

طرق علاج السمنة المفرطة

الهدف من علاج السمنة هو الوصول إلى وزن صحي والحفاظ عليه، قد تحتاج إلى استشارة الطبيب أو أخصائي التغذية أو مختص في أمراض السمنة، لمساعدتك على فهم وإجراء تغييرات في عادات الأكل والعادات الخاصة بك.

الهدف الأولي من تعدد طرق علاج السمنة المفرطة هو عادة فقدان الوزن بنسبة من 3 إلى 5 في المائة من وزنك الإجمالي، بمعنى أنه إن كان وزنك 91 كيلو جرام، وتعاني من السمنة طبقا لمؤشر كتلة الجسم، فإنك ستحتاج إلى فقد حوالي من 2.7 إلى 4.5 كيلوجرام، وبالطبع كلما زاد الوزن المفقود، كلما كانت الحالة الصحية أفضل.

تعتمد طرق علاج السمنة المفرطة المناسبة لك على مستوى السمنة، وصحتك العامة واستعدادك للمشاركة في خطة إنقاص وزنك، وتشمل طرق علاج السمنة المفرطة ما يلي:

التغييرات الغذائية

من الممكن تغيير نمط التغذية الخاص بك، يمكن ذلك عن طريق:

  • تخفيض السعرات الحرارية، وممارسة عادات الأكل الصحية، وفقدان الوزن على وقت طويل حتى لا يؤثر على الجسم.
  • تجنب التغيرات المفاجئة والشديدة في النظام الغذائي حتى لا تسترد الوزن الذي فقدته.
  • اختار الأطعمة الصحية والتي ستساعدك في تغيير نظامك الغذائي، فلا يوجد تعريف واحد لنظام ثابت يدعم علاج السمنة.

أنواع الأطعمة في النظام الغذائي

  • أطعمة ذات سعرات حرارية عالية، لا يجب الاعتماد عليها لأنها لا تعطي إحساس دائم بالشبع من الكميات القليلة.
  • أطعمة نباتية، مثل الفواكه والخضروات والحبوب الخالية من البروتين، وهذه الأطعمة صحية أكثر.
  • لا يجب تناول الكثير من الأطعمة عالية الكربوهيدرات والدهون.
  • وجبات بديلة، تعتمد على المشروبات ذات السعرات الحرارية العالية، وتلجأ لها بعض الأنظمة.

تغييرات في نمط الحياة

ممارسة الرياضة

فالأشخاص الذين يعانون من زيادة الوزن أو السمنة، يحتاجون إلى الحصول على 150 دقيقة على الأقل أسبوعيًا من النشاط البدني، لمنع زيادة الوزن أو للحفاظ على فقدان الوزن بنسبة معينة، بعد ذلك يمكن التدرج لممارسة الرياضة 300 دقيقة أو أكثر في الأسبوع، هذه الزيادة التدريجية لا تكون مرهقة للجسم وتكون فعالة جدا في إنقاص الوزن.

الحركة المستمرة

التمارين الرياضية المنتظمة هي الطريقة الأكثر فعالية لحرق السعرات الحرارية، وإنقاص الوزن الزائد، فإن أي حركة إضافية تساعد على حرق السعرات الحرارية، كما يمكن أن يؤدي إجراء تغييرات بسيطة طوال اليوم إلى تحقيق فوائد كبيرة، قم بالأعمال المنزلية الخاصة بك، استيقظ وتحرك بشكل دوري، كما يمكن ارتداء عداد الخطوات لتتبع عدد الخطوات التي تتخذ في الواقع على مدار اليوم.

تغيير السلوكيات

يمكن أن يساعدك تغيير نمط حياتك والسلوكيات المتبعة في تناول الطعام على الحفاظ على وزنك وعدم الزيادة مرة أخرى، فلكل شخص أسباب مختلفة لزيادة وزنه، مثل ضيق الوقت لممارسة الرياضة أو تناول الطعام في وقت متأخر من الليل، يجب عليك تغيير سلوكياتك بالطريقة الصحيحة التي تناسبك أنت.

هذا ما يسمى بالعلاج السلوكي، والذي يمكن أن يشمل:

  • أخذ المشورة حيث يمكن استشارة الطبيب النفسي في كيفية التعامل مع القضايا النفسية والسلوكية المتعلقة بالأكل، وقد يساعدك العلاج على فهم سبب الإفراط في تناول الطعام، وتنظيم وجباتك والنظام الغذائي الخاص بك، يمكن للعلاج أيضا أن يكون فرديا أو جماعيا، وقد تكون جلسات العلاج الجماعي مجدية في تحسن حالتك النفسية وبالتالي في إنقاص وزنك أكثر مما تتصور.
  • مجموعات الدعم حيث يمكنك العثور على الصداقة الحميمة والتفاهم في مجموعات الدعم حيث يشارك الآخرون تحديات مماثلة مع السمنة. استشر طبيبك أو المستشفيات المحلية أو برامج إنقاص الوزن التجارية لمجموعات الدعم في منطقتك أو عن طريق الانترنت.

الوصفات الطبية لانقاص الوزن

فقدان الوزن يتطلب اتباع نظام غذائي صحي وممارسة التمارين الرياضية بانتظام، ولكن في بعض الحالات، قد تساعد أدوية إنقاص الوزن الموصوفة، ومع ذلك ضع في اعتبارك أنه من المفترض استخدام دواء لانقاص الوزن مع تغيير النظام الغذائي وممارسة الرياضة والسلوك، لكن هذا الدواء لن يكون فعالا إن لم تغير من نظامك الغذائي.

قد يوصي طبيبك بأدوية إنقاص الوزن إذا لم تعمل طريقة أخرى لإنقاص الوزن لديك طبقا لأحد المعايير التالية:

  •  مؤشر كتلة الجسم الخاص بك أكبر من 27 ، ولديك أيضًا مضاعفات طبية للسمنة، مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم أو انقطاع التنفس أثناء النوم.
  •  سيأخذ طبيبك في الاعتبار تاريخك الصحي، بالإضافة إلى الآثار الجانبية المحتملة، ولا يمكن استخدام بعض أدوية إنقاص الوزن من قبل النساء الحوامل أو الأشخاص الذين يتناولون أدوية معينة أو لديهم حالات صحية مزمنة.

سوف تحتاج إلى متابعة طبية أثناء تناول دواء لخسارة الوزن، و ضع في اعتبارك أنه ليس كل دواء إنقاص الوزن يجب أن يؤثر على الجميع بنفس الشكل، وقد تقل التأثيرات بمرور الوقت، وأنه عندما تتوقف عن تناول أدوية لإنقاص الوزن قد تستعيد الكثير أو كل الوزن الذي فقدته.

جراحات علاج السمنة المفرطة

جراحة تحويل مسار المعدة

عملية تحويل المعدة، أو ما يعرف بتحويل مسار المعدة هي عملية جراحية تساعدك على إنقاص الوزن عن طريق تغيير طريقة تعامل المعدة والأمعاء الدقيقة مع الطعام الذي تتناوله، حيث تصبح معدتك أصغر حجما بعد إجراء العملية، وبالتالي سوف تشعر بالشبع من كمية أقل من الطعام.

عند تحويل مسار المعدة يمكن مجازا قول أن مسار الطعام الذي تتناوله يتغير، فلا يمر بعدها ببعض أجزاء المعدة والأمعاء الدقيقة التي تمتص الطعام، وبالتالي لن يحصل جسمك على جميع السعرات الحرارية من الطعام الذي تتناوله.

ربط المعدة بالمنظار (LAGB)

لا يلجأ الأطباء غالبا إلى هذا الإجراء إلا بعد استنفاذ كافة المحاولات لإنقاص الوزن بلا جدوى، وذلك لأن له أثار جانبية متعددة، لكنها عملية يمكن الرجوع فيها بعد إجراءها أيضا.

تبديل البنكرياس مع الاثني عشر

في هذا الإجراء يتم إزالة جزء كبير من المعدة، وتتم الخسارة في الوزن عن طريق نقص كمية الطعام التي يتناولها المريض.

تكميم المعدة

أحد طرق علاج السمنة المفرطة والذي يتم فيه إزالة جزء من المعدة، مما يجعل المعدة أصغر حجما، وهي جراحة أقل تعقيدا من عملية تحويل مسار المعدة ومن مجازة المعدة.

عملية البالون

بالون المعدة هو أحد إجراءات إنقاص الوزن غير الجراحية، حيث يتم وضع بالون سيليكون مملوء بالمحلول الملحي في المعدة، فيؤدي هذا إلى الشعور بالامتلاء وعدم الجوع، وبالتالي نقص كمية الطعام التي يتناولها الشخص، مما يساعد على إنقاص الوزن.

لأي استفسارات عن طرق علاج السمنة المفرطة، والعمليات الخاصة بها يمكنك حجز موعد في مركز لايت كلينيك من هذا الرابط.

 

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً