Skip links

تجربتي مع شفط دهون الفخذين.. آراء عديدة.. ونتائج فعلية

تجربتي مع شفط دهون الفخذين

عملية شفط الدهون من العمليات الأكثر انتشارًا ونجاحًا وخاصة في الآونة الأخيرة، وستجد عزيزي القارئ الكثير من التجارب بالنتائج والآراء اختارنا لكم منها العديد من التجارب بتقنيات ونتائج متنوعة بالآراء والخطوات، تحت عنوان
تجربتي مع شفط دهون الفخذين يمكنكم التعرف على هذه القصص في السطور القادمة.

تجربتي مع شفط دهون الفخذين والبطن

لم أكن أعاني من الوزن الزائد، ولكن بسبب تراكم السمنة الموضعية في البطن والفخذين لم أكن أتمتع بالمظهر المثالي الذي أحلم به لذلك قررت الخضوع لعملية شفط دهون الفخذين ونحت البطن للحصول على بطن ملساء، والتخلص من التصاق الفخذين لدي من الداخل.

لم تكن هناك الكثير من الاستعدادات قبل العملية، فقط تعرف الطبيب على تاريخي الطبي وطلب بعض الفحوصات وحدد موعد العملية، لم أتناول الطعام ليلة الجراحة، وتمت تحت التخدير الموضعي، بينما أنا مستيقظة ووأشعر بكل ما يدور حولي.

انتهت فترة التعافي بعد شهر استطعت بعدها العودة للرياضة، ولكن المفاجأة كانت في  ظهور النتائج على الفور، وظهرو نتائج مرضية للغاية بعد 10 أيام من العملية، الجميع تفاجأ بمظهر بطني، وتغيير ملابسي ومظهر الفخذين لدي أصبحا منحوتين وكأنني قضيت سنوات في ممارسة الرياضة.

وكما أخبرني الطبيب أنني لن أقضي الكثير في فترة التعافي لأن صحتي جيدة، ولا توجد لدي الكثير من الدهون، لم يكن ارتداء المشد أمرًا مزعجًا كما توقعت، ولكنه كان أكثر الأمور التي تتطلب العناية، والآن بعد 6 أشهر أشعر بكامل الرضا عن النتائج.

تجربتي مع شفط دهون الفخذين والجانبين بالفيزر

لطالما شعرت باستياء شديد بسبب تراكم الدهون في الجزء السفلي من الجسم، مارست الرياضة بكثرة، واتبعت حميات قاسية، ولم يظهر أي تغيير، قررت الخضوع لعملية شفط دهون الفخذين، والأرداف والجانبين، وكانت النتائج مذهلة.

سعيدة لأنني قررت الخضوع للجراحة في الوقت الذي كنت أعاني من بداية الترهل، وخاصة أن التجربة بسيطة وبدون تدخل جراحي كبير، وفقط في 3 ساعات حصلت على المظهر الذي حلمت به لسنوات.

الأكثر تحديًا لي هو فترة التعافي لأنني لا أحب مظهر الدم أو السوائل، كما أنني لا أحتمل الألم ولكن بالمسكنات، واتباع تعليمات الطبيب وضبط بعض الأدوية، لم تكن فترة التعافي كما توقعت، الشعور بالوخز والخدر في البداية مع الألم الطفيف لم يستمر لأكثر من 10 أيام.

ارتداء المشد أشعرني بالضيق بسبب الضغط على أنابيب تصريف السوائل، وإخراجها كان الأمر الأصعب، ولكن بعد عدة أيام اعتدت عليه، ولم يعد يزعجني، هناك بعض التجهيزات التي عليك القيام بها قبل العملية:

  • الحلاقة قبل العملية بعدة أيام لمنع العدوى.
  • الكثير من المناديل والقطن والشاش، والمناديل المبللة.
  • الصابون المطهر للاستحام ليلة وصباح الجراحة.
  • الأدوية التي ستحتاجها في فترة التعافي.
  • ستحتاج لمن يتولى القيادة وبعض العناية في الأيام الأولى.
  • رتب للتوقف عن العمل لمدة 10 أيام يمكنك العودة بعد أسبوع.

تجربتي مع شفط دهون الفخذين والنحت رباعي الأبعاد

تختلف تجربتي مع شفط دهون الفخذين وتحديد الجسم رباعي الأبعاد عن بقية التجارب فأنا رجل رياضي لا توجد لدي الكثير من الدهون، سوى تلك الطبقة الرقيقة التي تمنع من ظهور تقسيمات العضلات لدي.

قررت الخضوع لعملية شفط دهون الفخذين للتخلص من هذه الطبقة الرقيقة من الدهون للحصول على مظهر أكثر تحديدًا ولم تكن تجربة طويلة لم تنتج أية آثار جانبية مزعجة سوى في الثلاثة أيام الأولى، التعامل مع المشد كان أمرًا مزعجًا في البداية ولكن لما لا وفي كل الأحوال سأتوقف عن الرياضة لمدة شهر.

بعد مرور شهر استطعت العودة للرياضة، بعد أن شفيت شقوق الجراحة بالكامل، هناك بعض الآثار الطفيفة مثل الكدمات الخفيفة، لست بحاجة للانتظار إلى 3 أشهر لتظهر النتائج النهائية فقد أصبح الفخذين أكثر تحديدًا بعد شهر من الجراحة، ولكنني أنتظر بتشوق حتى أعود لممارسة الرياضة مرة أخرى بعد أن أشعر بكامل الرضا عن النتائج.

تجربتي مع شفط دهون الفخذين والبطن

بعد العديد من تجارب الحمل والولادة حان الوقت أن أتسيد رشاقتي وجاذبيتي مرة أخرى، ترهلات البطن، تراكم السمنة الموضعية في الفخذين لم أتوقف عن التفكير بهذه المشكلة المؤرقة من وقت لآخر وخاصة مع التجربة الثالثة من الولادة.

لم أشعر بإحباط بعدها لأنني خططت مسبقًا لشفط دهون الفخذين والبطن، وشد البطن إن لزم الأمر أو إجراء عملية Mummy Make-Over، لكن التخلص من دهون الفخذين والبطن هو ما أوصى به الطيبب بعد انتهاء الحمل والرضاعة.

خضعت للجراحة في الساعة الحادية عشرة صباحًا، واسغرقت 3 ساعات، وعدت للمنزل في الساعة الرابعة بعد البقاء عدة ساعات في المستشفى، وتمت تحت التخدير الموضعي، حصلت على قسط طويل من النوم بعد العملية واستيقظت في الصباح التالي.

لم أشعر بالكثير من الألم تناولت بعض السوائل والطعام الخفيف، والخضروات، ومسكنات الألم، عندما أصبحت قادرة على الحركة بمفردي في نهاية اليوم أًخذت أتحرك من وقت لآخر وأتجول في المنزل ببطء كما أوصى الطبيب لتجنب أية جلطات بالساقين.

ظهرت النتائج على الفور بالتأكيد، لطالما تشوقت إلى رؤية النتائج حتى قبل الخضوع للعملية، واليوم بعد مررور 6 أشهر أتذكر جيدًا مظهر الفخذين والبطن لدي بعد انتهاء مدة ارتداء المشد كانت هناك بعض التورم والانتفاخ لكنني لم أصدق ما رأيت، وأشعر الآن برضا تام عن تجربتي مع شفط دهون الفخذين والبطن.

وفي النهاية عزيزي القارئ بعد أن اطلعنا على تجارب وآراء آخرين تحت عنوان تجربتي مع شفط دهون الفخذين يمكنك أيضًا مشاركتنا تجربتك أو أسئلتك، لذا إن رغبت لا تتردد في التواصل

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً