Skip links

منع تساقط الشعر .. تعرف على أسباب تساقط الشعر وطرق علاجها

منع تساقط الشعر
عزيزي القارئ هل تحلم بشعر صحي؟ هل تعاني من قلة كثافة الشعر ومن تساقطه؟ للتعرف على طرق منع تساقط الشعر المختلفة، وأسباب فقدان شعرك بشكل مستمر، يمكنك أن تجد ذلك في هذه المقالة.

مم يتكون الشعر؟

يتكون الشعر من بروتين يسمى الكرياتين، ويتم إنتاجه في بصيلات الشعر في الطبقة السطحية من الجلد، وتقوم بصيلات الشعر بإنتاج خلايا جديدة تقوم بدفع الخلايا القديمة، وإنتاج بصيلات جديدة، الشعر الذي نراه يخرج من الجلد ما هو إلا خلايا الكرياتين الميتة، ويفقد الشعر بمعدل طبيعي ما يقرب من 100 شعرة في اليوم، ومتوسط عدد شعر الرأس يتراوح بين 100.000 إلى 150،000 شعرة.

دورة حياة الشعرة

ولكل بصيلة شعر دورة حياتها الخاصة التي يمكن أن تتأثر بالعمر، أو المرض، وعدة عوامل أخرى، وتنقسم دورة حياة الشعرة إلى ثلاث مراحل:

  • النمو النشط للشعر الذي يستمر من سنتين إلى ست سنوات.
  • نمو الشعر الانتقالي الذي يستمر من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.
  • مرحلة الراحة، وتستغرق من شهرين إلى ثلاث أشهر، وفي نهاية هذه المرحلة، تسقط الشعرة، وتستبدل بشعرة جديدة، ثم تبدأ دورة النمو من جديد.

وبشكل عام كلما تقدم الإنسان في العمر كلما قل معدل نمو الشعر.

أسباب تساقط الشعر

لا يعرف الأطباء سبب قصر عمر بعض بصيلات الشعر عن غيرها، ولكن يمكن إرجاع أسباب تساقط الشعر للأسباب الآتية:

الهرمونات

اضطراب الهرمونات مثل اضطراب نسبة هرمونات الأدروجين (وهي الهرمونات التي ينتجها الجسم في كل من الرجال والنساء)، وهو ضعف عام في الشعر دون حدوث بقع، أو مناطق صلعاء، وعادة لا يمكن ملاحظة هذا النوع من فقدان الشعر، فقد يشعر الشخص بأن شعره ليس كثيفًا.

الجينات

الجينات في كل من الذكور والإناث، قد تؤثر على استعداد الشخص للإصابة بالصلع الذكوري، أو صلع النساء.

الحالة الصحية

بعض الحالات الصحية مثل الإجهاد، والمرض، والحمل، يمكن أن تتسبب في تساقط مؤقت للشعر.

القوباء الحلقية أو الثعلبة

القوباء الحلقية مرض قد يحدث نتيجة عدوى فطرية يمكن أن يتسبب في تساقط الشعر، ويظهر تساقط الشعر في شكل دوائر صلعاء في الرأس، عادة ما تنمو هذه الدوائر في ثلاثة أو ستة أشهر إن لم تحصل على علاج، تظهر في شكل شعر أبيض مؤقت، والشكل الأكثر شيوعًا في حالات الثعلبة فيه تتحول فروة الرأس بالكامل إلى الصلع، ويمكن أن يؤثر مرض الثعلبة على أجزاء أخرى من الجسم مثل الحواجب أو اللحية.

وهي إحدى أمراض المناعة الذاتية، وفيها يهاجم الجسم بصيلات الشعر مما يؤدي إلى سقوط الشعر، ويتم علاج تساقط الشعر في حالة داء الثعلبة عن طريق المنشطات والأدوية الستيرودية، لتحفيز شعر المنطقة المصابة، ويمكن العلاج بالأشعة فوق البنفسجية، ولكن ليس في حالات كثيرة لتجنب خطر الآثار الجانبية.

العقاقير

بما فيها العقاقير الكيميائية المستخدمة في علاج السرطان، ومسيلات الدم، وعقاقير بيتا المستخدمة في التحكم في ضغط الدم، وأدوية التحكم في الحمل، يمكن أن تتسبب في تساقط مؤقت للشعر.

الحروق

يمكن أن تتسبب الحروق، والإصابات والأشعة السينية في تساقط مؤقت للشعر، وعادة ما ينمو الشعر مرة أخرى عندما تتعافي أماكن الإصابة، بشرط ألا تحدث ندبات يمكنها أن تؤثر على نمو الشعر.

مرض المناعة الذاتية

قد يتسبب مرض المناعة الذاتية في الإصابة بالثعلبة، وفي هذا المرض تزداد سرعة عمل جهاز المناعة الذاتية لأسباب غير معروفة، مما يؤثر على بصيلات الشعر، وعادة ما ينمو الشعر مرة أخرى، وغالبًا ما ينمو بشكل جيد، ولكن قد ينمو الشعر الجديد بلون أفتح من اللون الطبيعي، وبكثافة مختلفة.

الإجراءات التجميلية

بعض الإجراءات التجميلية مثل غسل الشعر بالشامبو، وتشقير الشعر، وصبغه،  قد تساهم في تغيير كثافة الشعر وجعله ضعيفًا وهشًّا، يمكن أن تؤدي أدوات كيّ الشعر، أو استخدام البكرات، وعمل ضفائر ضيقة إلى ضعف وتكسير الشعر.

وبشكل عام هذه الحالات لا تتسبب في حالات صلع، وفي معظم الأوقات ينمو الشعر بشكل طبيعي، إذا تمت إزالة مصدر المشكلة، وقد يحدث في بعض الحالات إضرار للشعر قد يحدث معه صلع بعض المناطق بشكل دائم.

الحمية الغذائية

من الممكن أن يتسبب النظام الغذائي المنخفض البروتين في تساقط الشعر، وكذلك عن تقييد كمية السعرات الحرارية بشكل كبير قد يتسببوا في تساقط مؤقت للشعر.

ثعلبة الشد

تنتج هذه الحالة عند شد الشعر بإحكام بشكل متكر، مما يؤدي إلى انتزاع جذور الشعر من مكتنها مع الوقت، ويمكن منع تساقط الشعر في هذه الحالة عن طريق اختيار قصات للشعر لا تعمل على شد الشعر بقوة والضغط عليه؛ لتجنب حدوث أثر سلبي مع مرور الوقت.

انتزاع الشعر

هذه الحالة تختلف عن الثعلبة في أنه تكون بشكل عمدي، وهي متلازمة تصيب بعض الأشخاص، وعندها يقومون بشد شعر الرأس أو الرموش، أو الحواجب، مما يؤثر على تساقط الشعر، والعلاج في هذه الحالة غالبًا ما يكون سلوكي بشكل كامل، وقد تحتاج الحالات الشديدة إلى طبيب نفسي،وقد ثبت أن العديد من مضادات القلق، وأدوية الاكتئاب قد تساعد في هذه الحالة.

السعفة

السعفة هي الكلمة الطبية للعدوى الفطرية، ويشيع أن تحدث السعفة في فروة الرأس، وخاصة لدى أطفال المدارس، وغالبًا ما تكون مصحوبة بتكسر في الشعر، والتهاب الجلد، يمكن أن يتم علاج العدوى بمضادات الفطريات التي تأخذ عن طريق الفم، حيث تخترق جذور الشعر وتعالج العدوى، ثم ينمو الشعر ثانية، ويمكن أن تنتقل هذه العدوى باستخدام أدوات الشعر الشخصية.

التستوستيرون وتساقط الشعر

تتعدد أشكال التستوستيرون في الجسم ومنها التستوستيرون الحر الذي لا يرتبط بالبروتين، وهو أكثر أشكال التستوستيرون التي تعمل بالجسم، وهناك التستوستيرون الذي يرتبط بالألبومين، وهو بروتين بالدم، وترجع حالات الصلع في الاضطراب في هذه الهرمونات، ويمكن ملاحظة التغير الهرموني في مناطق مختلفة من الجسم، فمن الممكن أن ينمو الشعر في مناطق مختلفة من الجسم بشكل جيد في الوقت الذي يتساقط فيه شعر الرأس.

بعض الحالات الطبية

وأغلب حالات تساقط الشعر لدى كل من الرجال والنساء هي حالات الصلع، الذي يسمى بمرض الثعلبة الأندروجينية، كما تدخل العوامل الوراثية والهرمونية في التسبب في الصلع، وهناك بعض الأدوية، والفيتامينات التي يمكن أن تتسبب في تساقط الشعر ومنها:

  • مرض الذئبة.
  • مرض الغدة الدرقية.
  • مرض السكري.
  • فقر الدم بسبب نقص الحديد.
  • الغدة الدرقية.
  • العدوى الشديدة.
  • الصدفية
  • التهاب الجلد الدهني.
  • الصدمة
  • ثعلبة الشد.
  • فقر الدم.
  • نقص البروتين.
  • الثعلبة.
  • انقطاع الطمث.
  • الاضطرابات الهرمونية.

أدوية تتسبب في تساقط الشعر

وهناك بعض الأدوية التي يمكن أن تؤثر على تساقط الشعر، ومنها:

  • أدوية ضغط الدم.
  • أدوية القلب.
  • أدوية الاكتئاب.
  • أدوية النقرس.
  • العلاج الكيميائي والإشعاعي.
  • مستويات عالية من فيتامين A.
  • انخفاض مستويات الحديد، والبروتين.
  • حبوب منع الحمل للنساء.

ما مدى شيوع تساقط الشعر؟

فقدان الشعر أو الصلع هو حالة تشيع لدى كل من الرجال والنساء لأسباب مختلفة، وينقسم تساقط الشعر إلى قسمين، وهما:

التندب

في حالة التندب يحدث تدمير في بصيلات الشعر بشكل دائم.

اللاتندب

في هذه الحالة تبقى بصيلات الشعر سليمة، وأغلب حالات تساقط الشعر من حالات اللاتندب، وتشمل حالات مثل الصلع، وفرط تساقط الشعر.

عوامل الخطر

يمكن للعديد من العوامل أن تزيد من خطر تساقط الشعر، ومنها:

  • العمر
  • فقدان الكثير من الوزن.
  • تاريخ عائلي للصلع.
  • الضغط العصبي.
  • بعض الحالات الطبية كالذئبة، أو مرض السكري.

كيفية تشخيص تساقط الشعر

يقوم الطبيب بعمل عدة طرق لفحص الشعر للتأكد من الحالات الطبية المختلفة، ومنها:

فحص النسيج

يقوم الطبيب بمراجعة أعراض تساقط الشعر لديك لتحديد ما إن كنت تعاني من تساقط الشعر المرضي، وفحص بعض عينات الشعر تحت المجهر، يقوم الطبيب بأخذ نسيج من فروة الرأس لاستبعاد الحالات الأخرى التي تسبب فقدان الشعر، بما في ذلك الالتهابات الفطرية، ثم يقوم الطبيب بتحليل قطعة الجلد التي يأخذها من فروة الرأس.

فحص الدم

قد يقوم الطبيب بعمل فحوصات للدم في حالة الاشتباه في حالات المناعة الذاتية، ويعتمد اختبار الدم على التأكد من وجود أجسام مضادة غير طبيعية، وفي هذه الحالة يتأكد الطبيب من وجود مرض خاص بالمناعة الذاتية، ويجرى فحص الدم أيضًا للكشف عن الحالات الطبية الأخرى المتعلقة بتساقط الشعر.

وتشمل اختبارات الدم الأخرى التي يمكن أن تساعد في استبعاد الشروط الأخرى:

  • بروتين C النشط ومعدل الترسيب في كرات الدم الحمراء.
  • مستويات الحديد.
  • اختبار الأجسام المضادة.
  • هرمونات الغدة الدرقية.
  • التستوستيرون الحر والكامل.
  • هرمونات تنشيط بصيلة الشعر.

الميكروسكوب الضوئي

يستخدم الطبيب الميكروسكوب لفحص حالة الشعر عن قرب مما يساعده في تحديد الاضطرابات المحتملة في جذع الشعرة.

اختبار سحب

يقوم الطبيب بسحب عدة شعرات من الرأس ليرى كم شعر ستخرج، وهذا يساعد على تحديد نوع الإصابة التي يعاني منها الشعر.

هل يمكن منع تساقط الشعر ؟

كثير من الناس يجهدون شعرهم عن طريق العناية الخاطئة، التي تؤدي في النهاية إلى إجهاد الشعر، فاستخدام مجففات الشعر، وأدوات كوي الشعر وتجعيده، والصبغات، وغيرها من مستحضرات التجميل المليئة بالمواد الكيميائية يمكنها أن تتلف الشعر وتزيد من تساقطه، ويمكن منع تساقط الشعر وتلفه عن طريق اتباع هذه النصائح:

النظام الغذائي والتغذية

إن تناول نظام غذائي صحي ومتوزن، غني بالأطعمة الكاملة، ضروري لصحة الجسم والشعر، فيجب تضمين النظام الغذائي العديد من الفيتامينات التي تعمل على منع تساقط الشعر ، ومنها:

فيتامين C

وهو ضروري لبناء الكولاجين، والنسيج الضام للجلد الموجود في بصيلات الشعر، من الأطعمة التي تحتوي على فيتامين C: الحمضيات والقرنبيط، والفلفل، والفراولة.

فيتامين B

يعزز فيتامين B عملية التمثيل الغذائي التي يقوم بها الجسم، والجلد، والشعر، ويمكن الحصول عليها من أطعمة، مثل: الخضروات الورقية الداكنة، والفول، والمكسرات، والأفوكادو.

فيتامين E

يحتوي على كميات كبيرة من مضادات الأكسدة، والتي تجعل فروة الرأس صحية، ومن الأطعمة التي تحتوي على فيتامين E: بذورعباد الشمس، والسبانخ، وزيت الزيتون، والقرنبيط.

الماء

يجب أن يحرص كل من الرجال والنساء على شرب كميات كبيرة من الماء خلال اليوم؛ لأنه يساعد على الإبقاء  على ترطيب الجسم والشعر، مما يساعد في منع تساقط الشعر ، يجب أن يتناول الرجال 15 كوب ونصف من الماء بشكل يومي، وتتناول النساء 11 ونصف كوب بشكل يومي، والكمية المتوسطة هي 8 أكواب من الماء، في حين يمكن الحصول على الكمية الباقية من الماء من مصادر غير مباشرة من المشروبات والأطعمة.

كن طبيعي

اترك شعرك بلونه وملمسه الطبيعي، وإن لم ترغب في ذلك يمكن إعطاء شعرك وقتًا للراحة بين العلاجات الكيميائية المختلفة، وعدم إجهاده بطرق العناية المفرطة.

اختر منتجاتك بحكمة

احرص على استخدام شامبو مناسب لنوع شعرك، لعلاج تجعد الشعر استخدم البكرات الإسفنجية لأنها أقل ضررًا، اختر فرشاة للشعر مصنوعة من مواد طبيعية لأنها أقل تمزيقًا للشعر.

تصفيف الشعر بطريقة صحية

قم بتمشيط شعرك بطريقة صحية ولا تنس تمشيط فروة الرأس لتوزيع الزيت الطبيعي على كل الشعر، صفف شعرط بلطف، وتجنب تمشيط الشعر ما إذا كان مبتلًّا، وعندما يكون هش خاصة، ومن الأفضل استخدام المشط في حالة رطوبة الشعر، ليساعد في منع تساقط الشعر .

نصائح عامة لمنع تساقط الشعر

وهناك بعض النصائح العامة تعمل على منع تساقط الشعر ،ومنها:

  • تجنب قصات الشعر الضيقة مثل الضفائر، أو ذيل الحصان.
  • تجنب طوي الشعر الإجباري، أو شده بإحكام والضغط على فروة الرأس.
  • معاملة الشعر بلطف عند التنظيف أو التصفيف.
  • استخدام مشط ذو أسنان واسعة.
  • تجنب أدوات التصفيف القاسية مثل مكواة الشعر، وحمامات الزيت الساخنة والدائمة.
  • احرص على حماية شعرك من الأشعة فوق البنفسجية.
  • توقف عن التدخين.

 التحكم في الإجهاد و منع تساقط الشعر

إن كان الإجهاد أحد العوامل التي تتسبب في تساقط الشعر، فيجب محاولة التحكم في الإجهاد للمساعدة في منع تساقط الشعر لكل من الرجال والنساء، ومن بين هذه الأمور، ما يلي:

ممارسة الرياضة

الرياضة وسيلة فعالة ومفيدة للتحكم والتخلص من التوتر، حاول السير يوميًّا على قدميك، أو اشترك في دروس الرقص، أو قم ببعض المهام كمحاولة للتخلص من الضغط والإجهاد.

الهوايات

حاصر نفسك بالهوايات التي تحبها من أجل استغلال وقت فراغك في التخلص من الإجهاد والضغط، مثل التطوع في الأعمال الخيرية، أو المشاركة في النشاطات الاجتماعية والفنية، كالمسرح والغناء، أو اهتم بزراعة حديقة منزلك.

اكتب

حاول أن تنفرد بنفسك يوميًّا بأخذ بضعة دقائق لكتابة كل ما يجول بخاطرك، عن كل المشاعر السلبية أو الأشياء التي تشعرك بالضغط والإجهاد، لتحديدها والتعامل معها.

التنفس، والتأمل

تمارين التنفس والتأمل من أكثر الطرق فعالية لمساعدتك على التركيز، ومن الأمور الجيدة الجمع بين التمرينات الرياضية وبين التأمل مثل ممارسة اليوجا.

علاج تساقط الشعر بالأدوية

هناك العديد من الخيارات والبدائل لعلاج تساقط الشعر للرجال والنساء، ومنها:

علاج تساقط شعر الرجال

تم الوافق من قبل ال FDA على عقارين لعلاج تساقط الشعر وهما:

المينوكسيدول

المينوكسيديل عبارة عن دواء سائل، كان يستخدم لعلاج ارتفاع ضغط الدم، وكان أول دواء تمت الموافقة عليه لعلاج الصلع الذكوري، يتم وضع الدواء مرتين في اليوم على فروة الرأس، يعمل الدواء على تحفيز نمو الشعر حتى في المراحل المتأخرة من تساقط الشعر، وله بعض الآثار الجانبية تقتصر على الحكة العرضية، وعلى جفاف فروة الرأس، كما أن العقار يعمل بشكل إيجابي على الحد من تساقط الشعر.

الفيناسترايد

يمكن للفيناسترايد أن يقلل من تساقط الشعر للرجال، كما أنه يتمكن من إعادة نمو الشعر، ويمكن أخذ 1 ملج منه كجرعة يومية، وله العديد من الآثار الجنسية المحتملة، ونادرًا ما يؤدي إلى نقص الرغبة الجنسية عند بعض الرجال.

يعمل الفيناسترايد على الحد من نشاط  إنزيم ألفا وهو إنزيم يعمل على تحويل التستوستيرون إلى ديهدروتستوستيرون DHT، الذي يؤدي إلى انكماش بصيلات الشعر، مما يؤدي في النهاية إلى الصلع.

علاج تساقط شعر النساء

ومن أدوية علاج تساقط الشعر للنساء ما يلي:

المينوكسيديل

هو دواء موضعي سائل يتم وضعه على فروة الرأس، وهو عبارة عن رغوة يتم وضعها على الشعر بشكل يومي مرة واحدة، ويعزز نمو الشعر، ويعمل على إطالة فترة نمو الشعر، مما يعطي الشعرة فرصة أكبر للنمو حتى تصل إلى الكثافة الكاملة، وعادة ما تستغرق نتائجه من ثلاثة إلى أربعة أشهر، ويعطي نتائج أفضل إذا بدأ العلاج مبكرًا، وله بعض الآثار الجانبية تقتصر على الحكة العرضية، وعلى جفاف فروة الرأس، كما أن العقار يعمل بشكل إيجابي على الحد من تساقط الشعر.

الفيريتين

يمكن أن يقوم الأطباء  بقياس معدل الفيريتين عند علاج تساقط الشعر للنساء ؛ لأنه البروتين الذي يشير إلى كمية الحديد في الجسم، وتشير الأبحاث إلى أن انخفاض مستويات الحديد في الجسم تؤدي إلى تساقط الشعر، ويمكن علاج ذلك بمكملات الحديد تحت إشراف الطبيب.

تصفيف الشعر بفرشاة الليزر

وهي عبارة عن جهاز يشبه الفرشاة يطلق أشعة حمراء تزيد من الدورة الدموية والحركة البيولوجية في الشعر، وعلى الرغم من أن هذا الجهاز في الأساس لاستخدام الرجال، إلا أن بعض النساء قمن باستخدامه وأعطى نتائج جيدة بعد 8 أسابيع، ولكن نتائجه ليست أفضل من نتائج مينوكسيديل.

كيتوكونازول

وهو علاج موضعي يستخدم في علاج الالتهابات الفطرية، ويعمل على تقليل إنتاج هرمون التستوستيرون، وغيرها من الإندروجينات التي تفرزها الغدد الكظرية والأجهزة التناسلية، ويمكن استخدامه في علاج تساقط الشعر.

الهرمونات

قد يحدث في بعض الحالات ما يسمى بالشذوذ الهرموني، مثل زيادة هرمونات الذكورة المعروفة بالأندروجينات، التي تتسبب في تساقط الشعر لدى النساء، ومن علامات الشذوذ الهرموني أن يسقط الشعر لدى النساء بنفس طريقة وشكل سقوطه عند الرجال، وفي هذه الحالة يصف الطبيب موانع الحمل الفموية، أو السبيرونولاكتون.

يعالج الرجال بعقار فيناسترايد لعلاج تساقط الشعر المرتبط بالإندروجينات، وعلى الرغم منن قدرة موانع الحمل الفموية على تعزيز نمو الشعر لدى النساء وتحسينه؛لأنها تحتوي على هرمونات البروجسترون، والبروستيرون، إلا أنه لا يمكن أخذها في كل الأحوال؛ لأنها قد تضر بصحة الجنين، وقد تكون خطر عليك إن كنت تخطتتين للحمل في المستقبل.

علاج تساقط الشعر بالغذاء

الغذاء الجيد يمكنه أن يعزز من نمو الشعر ويساعد على منع تساقط الشعر لكل من الرجال والنساء،  ولأن نقص بعض العناصر الغذائية قد تكون من أسباب تساقط الشعر، يجب الانتباه إلى توافر العناصر الغذائية التالية في الطعام:

البروتين

البروتين من عناصر تقوية الشعر، وتعزيز طوله، ويجب تناول جرعة يومية تصل إلى 90 جرام من اللحم، أو من منتجات الألبان، والفاصولياء، إضافة إلى المكسرات، والبذور، والبيض، والأسماك، فالأسماك الدهنية الغنية بالأوميجا 3 مهمة لصحة فروة الرأس ولحمياتها من الالتهاب، ويجب الاهتمام بالفواكه والخضروات أيضًا والبقوليات، واللحوم الخالية من الدهون، ويجب تناول على الأقل وجبة واحدة كل يوم؛ للحصول على ما يكفيك من البروتين.

الزنك والبيوتن

تساعد هذه المكملات في نمو الشعر خاصة لدى الأشخاص الذين يعانون من اضطرابات التمثيل الغذائي، التي تؤدي إلى قلة كثافة وضعف الشعر، ولكن ينبغي أخذها في الحدود المعقولة وتحت إشراف الطبيب.

الأحماض الدهنية

تلعب الأحماض الدهنية دورًا هامًا في صحة البشرة، والشعر، والأظافر، وتعمل على منع تساقط الشعر ، لذا ينبغي الحصول على هذه الأحماض من مصادرها المختلفة، ومنها:

  • الأسماك الدهنية الغنية بالأوميجا مثل السالمون، والتونة، والماكريل.
  • زيت بذور الكتان.
  • الجوز، واللوز.
  • فيتامينات B12 من اللحوم، والدواجن، والأسماك، ومنتجات الألبان.
  •  فيتامينات B6، مثل الموز والبطاطاس،والبطاطا الحلوة، والسبانخ.
  •  حمض الفوليك من الفواكه والخضروات الطازجة، والحمضيات، والطماطم، ومنتجات الحبوب الكاملة، والفاصوليا، والعدس.
  • يجب الاهتمام بالفواكه والخضروات أيضًا والبقوليات، واللحوم الخالية من الدهون.

الحديد

الحديد ن العناصر الغذائية الهامة التي تساعد في منع تساقط الشعر ، ففقر الدم من أسباب تساقط الشعر عند النساء والرجال، لذا يجب تناول الحديد، سواء من العناصر الغذائية الطبيعية، أو من المكملات ضروري، ولكن قد لا ينصح بالمكملات في كل الحالات، ويجب أن يصفها الطبيب.

أطعمة صحية للشعر

إليكِ قائمة بأطعمة تعزز من صحة الشعر وتساعد في منع تساقط الشعر ، ومنها:

  • السلمون غني بالأحماض الدهنية التي لا يستطيع الجسم أن ينتجها، والتي تزيد من لمعان الشعر.
  • الزبادي يعمل على تدفق الدم إلى الرأس ويساعد في نمو الشعر بما يحتويه من فيتامين B5، كما يمنع تساقط الشعر.
  • السبانخ والخضروات الورقية، واللفت غنية بفيتامين أ، وج، والحديد، وحمض الفوليك، والكارتوين، فتقوي فروة الرأس، وتعمل على ترطيب الشعر.
  • الجوافة تحتوي على فيتامين C الذي يحمي الشعر من الانهيار، كوب واحد من الجوافة يحتوي على 377 من فيتامين سي وهي الكمية الموصى بها في اليوم.
  • اللحوم منزوعة الدهون غنية بالبروتين الذي يساعد على نمو الشعر ويمنع تساقطه.
  • البطاطا الحلوة، والخضروات البرتقالية مثل الجزر، والمانجو، والشمام، غنية بالبيتا كاروتين التي يحولها الجسم إلى فيتامين أ مما يساعد على حماية الشعر ضد الجفاف، ويعيد للشعر بريقه، كما تحفز إفراز سائل الزهم الزيتي الذي يمنع الشعر من الجفاف.
  • القرفة يمكن إضافتها للحليب، والشوفان، والقهوة لأنها تعمل على تدفق الدم، وسرعة وصول الأكسجين والعناصر الغذائية إلى الشعر.
  • البيض غني بالبويتين الذي يعزز نمو الشعر، ويحميه من التساقط، كما يساعد أيضًا في تقوية أظافر الأصابع.
  • المحار  ولحوم البقر، وسرطان البحر كلها غنية بالزنك الذي يحفز نمو الشعر، ويمنع تساقطه حتى في الرموش.

علاج تساقط الشعر بالبلازما

في هذه الطريقة يتم استخراج البلازما من دم الشخص الذي سيجري العلاج، عن طريق أخذ عينة من دم المريض ثم وضعها في جهاز الطرد المركزي، وهو جهاز يدور بسرعة حتى تنفصل البلازما عن مكونات الدم الأخرى، ثم تأخذ البلازما وتوضع في إبرة رفيعة، يتم حقنها في فروة رأس المريض.

فكرة عمل البلازما أنها غنية بالصفائح الدموية التي تحتوي على مئات الخلايا من البروتينات المتخصصة، التي تساعد على تحفيز الكولاجين الطبيعي في الجلد مما يعزز من نمو الشعر، والنتيجة شعر أكثر صحة وكثافة، وتستخدم البلازما في كثير من العلاجات الأخرى مثل: التهاب المفاصل، وآلامها، والتهاب الأوتار.

يعطيك الطبيب ثلاث علاجات، وبعد بضعة أشهر سيبدو الشعر أكثر سُمكًا، وكثافةً، وأكثر صحة من ذي قبل، ويمكن تكرار العلاج بعد ستة أشهر، عندما يتباطأ نمو الشعر، ولا توجد أي آثار جانبية للعلاج بالبلازما، بالرغم من احتمالية حدوث ألم عند الحقن حتى في حالة التخدير، ويمكن استخدام طريقة علاج الشعر بالبلازما كإجراء جانبي إلى إجراءات أخرى يحفز من نمو الشعر.

ويعتمد عدد مرات الحقن على عدة عوامل مختلفة منها: الوراثة، وشكل وكمية تساقط الشعر، والعمر، والهرمونات، وتتراوح تكلفة علاج تساقط الشعر بالبلازما بين 500 دولارًا إلى 1000 دولارًا لكل جلسة حقن.

والآن عزيزي القارئ بعد أن تعرفنا على كل ما يخص تساقط الشعر، وتعرفنا على كيفية منع تساقط الشعر بطرق مختلفة من أدوية وطعام صحي نؤجو أن نكون قد أجبنا على كل تساؤلاتكم واستفساراتكم، ولمزيد من الأسئلة والاستفسارات يمكنكم حجز موعد مع لايت كلينك عبر هذا الرابط.

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً