Skip links

ترهلات البطن.. أسبابها وأنواعها وطرق التخلص منها للحصول على بطن ملساء

ترهلات البطن
هناك العديد من الأسباب التي تتسب في ترهلات البطن سواء بتراكم الدهون أو الجلد الزائد، ومع فقدان الوزن حتى وإن تمكن الجسم من التخلص من الدهون وشد الجلد، إلا أنه في بعض الحالات قد لا يكون من السهل التخلص منه بالطرق الطبيعية، لذا تعرفوا معنا في المقالة التالية على أسباب ترهلات البطن وطرق التخلص منها.

ترهلات البطن وأسبابها

قد تكون ترهلات البطن نتيجة السمنة، أو تقلبات الوزن، وسوء التغذية وغيرها من الأسباب، ولكن قبل التخلص من ترهلات البطن يجب تحديد أسبابها هل عبارة عن تراكم من الدهون والجلد الزائد فقط، أم ترهل الجلد الزائد نتيجة فقدان الوزن فيمكن إرجاعه للعديد من الأسباب أولها زيادة السمنة قبل التخسيس، وزيادة مدتها أيضًا، ومن أسباب ترهلات البطن ما يلي:

سوء التغذية

يؤدي اتباع نظام غذائي يفتقر إلى التغذية السليمة، وغني بالحلوى والسكريات والمشروبات السكرية مثل الصودا وعصائر الفواكه، إلى زيادة الوزن، وإبطاء عملية التمثيل الغذائي، ويقلل بالتالي من قدرة الجسم على حرق الدهون، بينما يساعد البروتين على زيادة الشعور بالشبع، وزيادة قدرة الجسم على حرق الدهون، كما يحسن جودة الجلد.

الدهون المتحولة بشكل خاص تزيد من الالتهابات في الجسم مما يؤدي إلى السمنة، وكذلك الدهون المشبعة التي نتناولها في الوجبات السريعة، لذا يجب استبدالها بالدهون الصحية الأحادية كزيت الزيتون، ويجب أن يكون النظام الغذائي أيضًا غنيًّا بالألياف والخضروات الورقية.

الكثير من الكحول

استهلاكك كميات كبيرة من الكحول في اليوم يؤدي إلى اكتساب الدهون حول البطن، وزيادة فرص الكبد الدهني.

الإجهاد

عند الشعور بالإحهاد يعمل الجسم على زيادة إنتاج الكورتزيول للتعامل مع الإجهاد، وعندما يشعر الشخص بالتوتر والإجهاد يميل إلى تناول الكثير من الطعام لتعويض هذا الشعور، كما أن الكورتزيول يدفع الجسم إلى الاحتفاظ بالسعرات الحرارية في البطن مما يزيد من تخزين الدهون.

العوامل الوراثية

لا يمكن التحكم في الطريقة التي يميل الجسم لتخزين الدهون بها، فقد تكون السمنة الموضعية في البطن راجعة فقط لطريقة تخزين الجسم للدهون، ونفس الأمر فيما يتعلق بجودة الجلد، قد ترجع ترهلات البطن إلى ضعف مرونة الجلد وميله للارتخاء بشكل طبيعي.

عوامل ضعف مرونة الجلد

ترجع ترهلات البطن ايضًا إلى ضعف مرونة الجلد الناتجة عن العديد من العوامل التالية:

  • العوامل الوراثية كما أوضحنا.
  • فقدان الكثير من الوزن يتسبب في ترهل الجلد، بسبب تمدده لفترة طويلة يحعله أقل مرونه ويفقده القدرة على العودة للوضع الطبيعي.
  • التدخين من الملوثات التي تضعف الأنسجة بشكل عام والجلد بشكل خاص؛ لأنه يمنع الجسم من تكوين الكولاجين.
  • قد ترجع ترهلات البطن لدى النساء بسبب المرور بتجارب عديدة من الحمل والولادة بدون التخلص من الترهلات بعد كل حمل.
  • عدم ممارسة الرياضة بشكل منتظم يؤدي إلى زيادة الترهلات على المدى الطويل.
  • هناك ترهلات تنتج عن ضعف الأنسجة مع التقدم في العمر أو تجارب الحمل والولادة، وضعف عضلات البطن، أو انفصالها مما يزيد من المظهر المترهل.

علاج ترهلات البطن بالنظام الغذائي والرياضة

تساعد الرياضة على التخلص من الدهون بجانب النظام الغذائي الصحي، وعند فقدان الوزن يجب أن تسير الرياضة جنبًا إلى جنب مع الرجيم حتى يتمكن الجسم من التخلص من الترهلات كلما فقد الوزن، ولا يتسبب تراكم الترهلات إلى مظهر غير مرغوب، أو إلى درجات حادة من الترهلات لا يمكن التلخلص منها بغير الجراحة.

يجب ممارسة تمرينات تتخلص من الدهون في الجسم بشكل عام، إلى جانب ممارسة الرياضة التي تستهدف عضلات البطن لتقوية أربطة وعضلات البطن، وشد الجلد، إضافة إلى تناول الكثير من البروتين، والخضروات الليفية والورقية الداكنة، ولا يجب أن ننسى شرب الكثير من المياه؛ لأنها تزيد من مرونة الجلد.

عمليات شد ترهلات البطن

تعمل عمليات شد ترهلات البطن على التخلص من الجلد الزائد والأنسحة المرتخية، كما تقوم بإصلاح عضلات البطن المرتخية أو المنفصلة بعد الحمل، أو ممارسة الرياضة بإفراط، كما يمكن عن طريقها التخلص من بعض الدهون الزائدة، وتمكن من الحصول على بطن ملساء ومسطحة من كل الجهات من الأعلى والأسفل ومن الجانبين والخصر حسب نوع الإجراء.

المرشحون لعمليات شد ترهلات البطن

يمكن أن يخضع لعملية شد ترهلات البطن كل من الرجال والنساء بشرط توافر الآتي:

  • يجب أن يكون الشخص بالغًا ومستقر نفسيًا.
  • التمتع بجالة صحية جيدة تسمح بالخضوع للجراحة.
  • ألا توجد حساسية دوائية أو من التخدير.
  • أن يكون لشخص في حدود وزنه الطبيعي، ولا توجد لديه حالة صحية تعقد الجراحة، أو مرض مهدد للحياة.
  • أن تكون لدى الشخص أهداف واقعية ومححدة.

أنواع عمليات شد البطن

تختلف أنواع عمليات شد ترهلات البطن باختلاف نوع الترهل ومكانه، ويختلف الشق الجراحي باختلاف هذا النوع، وتشمل ما يلي:

شد البطن الكامل

تتم عملية شد البطن الكامل لمن لديهم ترهلات في الجزء السفلي من البطن، والعلوي أيضًا، ويقوم الطبيب بعمل شق عرضي أسفل البطن، وآخر دائري حول السرة في حالة ارتخائها أسفل خط الخصر بسبب زيادة الترهل، ثم يرفع بطانة البطن ويتخلص من الدهون ويشد الجلد والأنسجة المرتخية، ويصلح عضلات البطن الممزقة، ويعيد السمنة لوضعها الطبيعي.

شد البطن المصغر

تتخلص من ترهلات البطن في الجزء السفلي، ويتم عم شق جراحي في نفس المكان أسفل البطن وفوق العانة، ولكنه أقل عرضًا من شد البطن الكامل.

شد البطن المحيطي

تتخلص من حالات ترهل البطن الشديدة وخاصة بعد عمليات السمنة والتخلص من الكثير من الوزن الذي يتسبب في ترهلات حول محيط الخصر والبطن، وأسفل الظهر والجانبين، وتتم بعمل شق جراحي دائري حول البطن للتخلص من الترهلات وإصلاح الأنسجة، وتنحيف الخصر.

شد البطن الموسع

تتم في حالة التخلص من ترهلات البطن العلوية والسفلية والجانبين ويقوم الطبيب بعمل شق جراحي عرضي وآخر طولي.

شد البطن العلوي

تتم في حالة ارتخاء البطن في الجزء العلوي فوق السرة بينما الجزء السفلي يكون مشدودًا، ويمكن عمل الشق الجراحي أسفل الصدر، وعادة ما يتم شد الصدر في نفس الإجراء.

شد البطن وشفط الدهون

قد تكون الدهون زائدة في البطن وتزيد من الترهلات، ولا يمكن التخلص منها عن طريق عمليات شد ترهلات البطن فقط، فتأتي خطوة شفط الدهون كمرحلة أولى لتفتيت كافة الدهون، ثم شد البطن كمرحلة في العملية نفسها.

خطوات عمليات شد البطن

عند إجراء العملية يكون الطبيب قد رتب مسبقًا مع المريض ما النوع المناسب له وفقًا لدرجة ومكان ترهلات البطن لديه، وتتم الجراحة كالتالي:

  • يرسم الطبيب خطوطًا في أماكن البطن التي تحتاج إلى تصحيح.
  • يتم تطهير الجلد أولًا، ثم يوضع المريض تحت التخدير العام.
  • يعطى بعض الأدوية للشعور بالراحة عبر الوريد.
  • يتم عمل شقوق الجراحة.
  • يرفع الطبيب بطانة البطن، ويتخلص من الأنسجة الزائد من الجلد والدهون.
  • يقص الجلد الزائد، ويصلح العضلات والأنسجة التالفة وتخيط البطن من الداخل بالغرز.
  • تغلق شقوق الجراحة وتوضع الدبابيس من الخارج والأشرطة اللاصقة، وتحتها أنابيب تصريف السوائل.

بعد عملية شد البطن

هناك بعض الإرشادات الهامة التي يجب اتباعها بعد عمليات شد ترهلات البطن، وهي:

  • تناول الأدوية التي يوصي بها الطبيب من مسكنات للألم ، وموانع تجلط الدم والغثيان.
  • تنظيف وتطهير شقوق الجراحة، ووضع المضادات الحيوية الموضعية عليها.
  • الراحة التامة بعد العملية، والنوم على الظهر ورفع الرأس والصدر، ووضع السوائل أسفل الركبتين لتجنب جلطات الدم.
  • تناول المضادات الحيوية لتجنب العدوى.
  • تجنب الأدوية المسيلة للدم، من مكملات عشبية، وإيبوبروفين، وأسبيرين.
  • ارتداء المشد لمدة لا تقل عن 6 أسابيع لضغط الجلد وتجنب ارتخاؤه أو تراكم السوائل.

إرشادات هامة قبل عمليات شد البطن

قبل العملية يجب اتباع الآتي:

  • تجنب التدخين والكحوليات لمدة أسبوعين.
  • تجنب الأدوية المسيلة للدم لمدة أسبوعين.
  • يجب التأكد من اختيار الطبيب الجيد والمركز الجراحي ذو السمعة الطيبة.
  • التأكد من الفهم الكامل للآثار الجانبية وكيفية التعامل مع المضاعفات.
  • التعرف على التقنيات المختلفة والتأكد من الخيار المناسب.
  • الحصول على صور ونتائج لعمليات سابقة أجراها الطبيب لشد البطن.
  • التأكد من تكلفة العملية، ووضع رسوم الجلسات اللاحقة في الاعتبار، وتكاليف الأدوية.
  • التحضير الجيد للمنزل وتوفير الماء ومكعبات الثلج والطعام، وشراء الأدوية.
  • تطهير الجسم جيدًا قبل العملية بصابون مضاد للجراثيم، وتجنب حلاقة أماكن شد البطن لتجنب العدوى.
  • يوم الجراحة جيب تجنب وضع أي مجهورات أو مستحضرات ترطيب أو تجميل على البشرة أو عطور حتى لا تتفاعل مع أدوات الجراحة.

وفي النهاية عزيزي القارئ بعد أن تعرفنا على كيفية التخلص من ترهلات البطن وأنواع عمليات شد البطن، نرجو أن نكون قد تمكنا من الإجابة عن كل أسئلتكم واستفساراتكم، ولمزيد من الاستفسارات والأسئلة يمكنكم التواصل معنا لحجز موعد استشارة لدى د. أشرف قورة استشاري السمنة والنحافة في مركز لايت كلينك من خلال الاتصال على الرقم: 00201287871616

كما يمكنك إرسال رسالة للتواصل مع مسؤولي خدمة العملاء عبر هذا الرابط.

 

 

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً