Skip links
الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهون

ما هو الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهون الذي يجب أن تعرفه

الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهونبعد أن يجرب مرضى السمنة الكثير من الطرق للتخلص من الوزن الزائد، سواء عن طريق الرياضة أو الأنظمة الغذائية القاسية، يتجه كثير من المرضى إلى إجراء العمليات التجميلية التي تهدف إلى تحسين شكل الجسم، ومن هذه العمليات عملية نحت الجسم وعملية شفط الدهون، ويحتار كثير من المرضى بين هاتين العمليتين، خلال هذا المقال سنعرض عليك ما هو الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهون .

ما هو نحت الجسم؟

نحت الجسم هو عملية تعمل على تحسين شكل جسم المريض، يتم فيها إجراء العديد من الخطوات مثل إزالة الجلد الزائد أو الدهون الإضافية، وعادةً ما يتم عمل هذه العملية بعد فقدان الكثير من الوزن، ويتم عملها في أماكن معينة يتجمع فيها الجلد الزائد والدهون الزائدة مثل أعلى الذراع والصدر والأفخاذ مما يبرز انحناءات الجسم وتقسيماته.

ما هو شفط الدهون؟

شفط الدهون هو إجراء جراحي يعمل على تحسين شكل الجسم الخارجي عن طريق إزالة الدهون الزائدة، عن طريق شفطها من مكانها بين الجلد والعضلات، وتتم عملية الشفط عن طريق استخدام أداة جراحية صغيرة تسمى الكانيولا تقوم بالتوصيل بين جهاز شفط قوي وبين الدهون الموجودة تحت الجلد ثم تبدأ بعدها عملية الشفط.

كيف يتم إجراء عملية نحت الجسم؟

يتم التخلص من الدهون خارجياً دون جراحة عن طريق تقنية إذابة الدهون بالتجميد، فيتم تجميد خلايا الدهون ثم امتصاصها وإخراجها طبيعياً عن طريق الجسم، تستطيع هذه التقنية وفقاً لدراسة تم إجراؤها في جامعة هارفرد أن تتخلص من 20% إلى 25% من الدهون المتمركزة في مكان العملية.

كيف تتم عملية نحت الجسم بالليزر البارد؟

في عملية نحت الجسم بالليزر البارد يتم استخدام أشعة الليزر بدرجة حرارة منخفضة جداً، ويؤدي ذلك إلى أن الإحساس بالليزر يكون بسيط جداً أو معدوم، تعمل اشعة الليزر على تفتيت الدهون وإذابتها ويساعد على ذلك انخفاض درجة الحرارة، تتحول خلال هذا الإجراء الدهون الثلاثية المعقدة الموجودة اسفل الجلد إلى دهون احادية سهل التخلص منها، ثم يتخلص المريض من هذه الدهون بعد ذلك طبيعياً سواء عن طريق العرق أو البول.

كيف يتم إجراء عملية شفط الدهون؟

يتم عمل تخدير موضعي في الأغلب للمنطقة التي سيتم شفط الدهون منها، ويحتاج بعض الأشخاص إلى تخدير عام، يتم عمل بعض الجروح الصغيرة جداً والتي لا تحتاج إلى خياطة بعد العملية، ثم يقوم الجراح بالوصول إلى مناطق الدهون عن طريق الشقوق الجراحية وتحريك الدهون وإزالتها عن طريق جهاز شفط، يكون جهاز الشفط موصل بالمنطقة عن طريق أنبوبة تسمى الكانيولا.

المرضى المناسبون لإجراء عملية نحت الجسم

من الشروط التي يجب توافرها في الشخص لكي يقوم بإجراء عملية نحت الجسم:

  • أن يكون وزنه ثابت.
  • أن تكون صحته العامة جيدة وليس لديه أي موانع صحية لإجراء الجراحة.
  • أن يكون غير مدخن.
  • أنه سيلتزم باتباع النظام الغذائي والصحي الذي سيلزمه به الطبيب المعالج.

المرضى المناسبون لإجراء عملية شفط الدهون

لكي تقوم بإجراء عملية شفط الدهون يجب أن تتأكد من توافر هذه الشروط لديك:

  • أن تكون شخص بالغ أكبر من 18 سنة.
  • وزنك يمثل 30% على الأقل من الوزن المثالي الذي تريد الوصول إليه.
  • لديك جلد مرن وناعم وعضلات قوية.
  • غير مدخن.

الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهون في العيوب والمميزات

للتعرف على الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهون يجب علينا أن نلقي نظرة على مميزات وعيوب كل منهما:

مميزات عملية نحت الجسم بالليزر البارد

  • لا تحتاج إلى شقوق جراحية.
  • نسبة الخطر فيها قليلة جداً.
  • تكلفتها أقل من شفط الدهون.
  • مناسبة لكل من النساء والرجال.

عيوب عملية نحت الجسم بالليزر البارد

  • تأثيرها صغير وغير مؤثر مقارنةً بشفط الدهون.
  • من الممكن أن ينتج عنها نتائج غير متساوية وجلد غير أملس.
  • قد يتزايد حجم الدهون ويشعر المريض بالألم الشديد كنوع من المضاعفات.
  • مناسبة فقط لعلاج مناطق صغيرة من الجسم.
  • يجب أن يكون جلد مناطق الجراحة مرن جداً.

مميزات عملية شفط الدهون

  • إزالة الدهون بالكامل.
  • أفضل بالنسبة للمرضى الذين لديهم تجمعات دهون أكبر في الحجم.
  • نتائج العملية أسرع.
  • من الممكن أن تكون العملية مصاحبة لعمليات أخرى لتقليل الوزن.

عيوب عملية شفط الدهون

  • هناك نسبة من الخطر نظراً لكونها عملية جراحية.
  • فترة النقاهة طويلة من أسبوعين إلى أربعة أسابيع.
  • من الممكن أن تسبب تعرجات في شكل الجلد.

الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهون في المضاعفات

من النقاط المهمة التي يجب أن تضعها في عين الاعتبار قبل الاختيار بين عملية نحت الجسم وعملية شفط الدهون، أن تعرف مضاعفات كل من العمليتين:

مضاعفات عملية نحت الجسم بالليزر البارد

  • احمرار الجلد.
  • تكتلات في الجلد.
  • إحساس بالحكة.
  • تورم خفيف.
  • ألم خفيف عند اللمس.
  • كدمات.
  • إحساس بالنغز.
  • إحساس بالتنميل.
  • حساسية الجلد.
  • ألم خفيف أو متوسط.
  • تقلصات عضلية.

مضاعفات عملية شفط الدهون

  • مشاكل التخدير غير المناسب أثناء العملية.
  • كدمات بسبب الشفط.
  • تغير في إحساس جلد المنطقة التي تم الشفط منها.
  • العدوى.
  • تراكم السوائل داخل الجسم تحت الجلد.
  • شكل غير محبب للجلد بعد الشفط بسبب عم تساوي المنطقة.
  • بقع على الجلد.
  • تورم.
  • تأخر التئام الجروح.
  • تهدل في الجلد وظهور السلوليت.
  • حروق في الجلد.

الآن بعد أن تعرفت على الفرق بين نحت الجسم وشفط الدهون ، إذا كنت تريد معرفة المزيد من المعلومات عن أي من العمليتين يمكنك التواصل معنا أو تحديد موعد عن طريق هذا الرابط.

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

Leave a comment