Skip links
الخلايا الجذعية للشعر

الخلايا الجذعية للشعر | الإجراء والنتائج و7 مميزات هامة

هل سمعتم من قبل عن إجراء الخلايا الجذعية للشعر؟ هل تراودكم تساؤلات حول هذا الإجراء الذي يعتقد الكثير من الخبراء بأنه سوف يكون مستقبل علاج مشاكل الشعر؟ إذاً ما هي الحالات المرشحة له؟ وماذا عن فوائده؟ وما هي مميزاته وعيوبه؟ وكيف يتم الإجراء؟ ومتى تظهر نتائجه؟ كل هذا وأكثر سوف نتعرف عليه في مقالنا اليوم أعزائي القراء، فتابعوا معنا.

ما هي الخلايا الجذعية؟

هي خلايا لديها القدرة على التطور إلى أنواع مختلفة من الخلايا الموجودة في الجسم، وهي محددة القدرة على القيام بوظائف محددة في الجسم، وبالرغم من ذلك إلا أنها قادرة على الانقسام والتجدد إما للبقاء كخلايا جذعية، أو تتحول لأنواع أخرى من الخلايا، وبسبب قدرتها على الانقسام تساعد في إصلاح الأنسجة التالفة في الجسم عن طريق قسمها واستبدالها بأخرى جديدة.

الخلايا الجذعية للشعر

تشبه تقنية الخلايا الجذعية للشعر عملية زراعة الشعر التقليدية، ولكن بدلًا من إزالة عدد كبير من الشعر لزرعه في أماكن تساقط الشعر، يتم نزع عينة صغيرة من الجلد ويتم أخذ بصيلات الشعر منها، ثم يتم زرعها في مناطق تساقط الشعر، فتُنتج كل بصيلة واحدة عدد أكبر من الشعيرات، وكذلك ينمو الشعر من مكان أخذ البصيلات، وتعتبر تلك من الطرق الحديثة التي يتم إجراء المزيد من الأبحاث والدراسات عنها يوماً بعد يوم.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

كيف تسخدم الخلايا الجذعية في زراعة الشعر؟

تم تنفيذ أول عملية زراعة للشعر بالخلايا الجذعية من قبل إيطاليين في عام 2017مـ، ويبدأ الإجراء بأخذ عينة من الجلد لاستخلاص الخلايا الجذعية من المريض، وتؤخذ العينة باستخدام أداة ذات شفرة دائرية، تدور في الجلد لإزالة عينة أسطوانية من الجسم، ثم يتم فصل الخلايا الجذعية من النسيج في جهاز خاص يعمل بطريقة الطرد المركزي، وبعد فصل الخلايا الجذعية يتم حقنها مرة أخرى في فروة الرأس في مناطق تساقط الشعر، ويستغرق الإجراء ثلاث ساعات حتى ينتهي.

الخلايا الجذعية للشعر
حالات الصلع الوراثي

المرشحون لزراعة الخلايا الجذعية بالشعر

يمكن زراعة الخلايا الجذعية للشعر في بعض الحالات، وتُمنع في بعض الحالات الطبية، ومن الحالات المرشحة لها الآتي:

  • من بلغوا السن المناسبة لإجراءات زراعة الشعر.
  • من هم في مراحل ليست مبكرة لتساقط الشعر.
  • يمكن إجراؤه للرجال والنساء الذين لم يخضعوا لعمليات أخرى لزراعة الشعر.
  • في حالة عدم وجود ما يكفي من شعر المتبرعين في جراحة زراعة الشعر.

حالات ممنوعة من إجراء الخلايـا الجذعيـة للشعر

لا يمكن إجراؤه لمن يعانون من تساقط الشعر بسبب الآتي:

  • التهاب الجلد الدهني.
  • العلاج الكيميائي.
  • الالتهابات الفطرية.
  • اضطرابات الغدة الدرقية.
  • الضغط النفسي والاضطرابات العاطفية.
  • ليس مناسباً لصغار السن ومن هم في مراحل مبكرة من التساقط.

الخلايا الجذعية للشعر من الدهون

هناك إجراءات أخرى يتم تنفيذها في بعض الأماكن لم يتم اعتمادها بعد من قبل إدارة الأغذية والدواء FDA، تعمل على استخلاص الخلايا الجذعية للشعر من الدهون في جسم المريض، ويتم الإجراء في عيادة الطبيب، حيث يتم استخلاص الخلايا الدهنية من بطن المريض أو الوركين باستخدام شفط الدهون المصغر الذي يتم تحت التخدير الموضعي، وبعد استخلاص الدهون يتم فصل الخلايا الجذعية عن الخلايا الدهنية حتى يمكن حقنها في فروة الرأس، ويستغرق هذا الإجراء ثلاث ساعات وتختلف نتائج الإجراء من شخص لآخر، ولا توجد نسب ثابتة لضمان نتائج الإجراء، ويتطلب ظهور النتائج تكرار الجلسات على مدى عدة أشهر، ويستغرق شفط الدهون المصغر حوالي 20 دقيقة فقط.

الخلايا الجذعية للشعر (1)
حقن الشعر بالخلايا الجذعية للنساء

فوائد الخلايا الجذعية للشعر

يمكن أن تعالج الخلايا الجذعية للشعر عدداً من الحالات مثل الحالات التالية:

مميزات الخلايا الجذعيـة للشعر

توجد عدة مميزات لإجراء الخلايا الجذعيـة للشعر، ومن أهمها ما يلي:

  1. حل مؤكد لتساقط الشعر.
  2. عدد قليل من الجلسات.
  3. تحسين جودة وملمس الشعر.
  4. تقل احتمالية تساقط الشعر مرة أخرى بعد العلاج، وقد يتوقف بشكل نهائي.
  5. حد قليل من الألم والانزعاج.
  6. نتائجه إيجابية في غضون شهر.
  7. إعادة النشاط لبصيلات الشعر حتى بعد توقفها وتقلصها في مرحلة الشيخوخة.

ارسل لنا استفسارك على الواتس اب

التعافي بعد علاج الشعر بالخلايا الجذعية

بعد الإجراء قد يحدث بعض الألم الذي يهدأ في خلال أسبوع، ولا يتطلب الإجراء أي وقت للتعافي، ولكن يجب تجنب التمرينات الرياضية لمدة أسبوع في هذه الفترة، وفي حالة الخلايا الجذعية المستخلصة من الدهون يمكن أن توجد بعض الندوب، ويمكن أن تزول الندبات مع العناية الدقيقة بعد الإجراء، كما يجب تلقي المساعدة بعد الإجراء بسبب آثار التخدير الموضعي الذي يتم إعطاؤه للشعور بالاسترخاء أثناء العملية، فلا يمكن القيادة بينما الشخص تحت تأثير المخدر، ويمكن العودة إلى المنزل عقب الانتهاء من الإجراء، بينما يمكن العودة إلى العمل في اليوم التالي له.

الخلايا الجذعية للشعر (2)
حقن الشعر بالخلايا الجذعية للنساء

الآثار الجانبية لزراعة الشعر بالخلايا الجذعية

بالرغم من عدم توفر الكثير من المعلومات حول الآثار الجانبية المحتملة لعمليات زراعة الشعر بالخلايا الجذعية، إلا أنه كما هو الحال في أي إجراء طبي آخر، قد يكون هناك خطر حدوث النزيف، أو الإصابة بالعدوى في موقع أخذ العينة أو الحقن، وهناك احتمالية لحدوث التندب، كما قد توجد مضاعفات نادرة الحدوث نتيجة أخطاء تؤدي إلى إصابة الشرايين أو الأعصاب، كما يمكن أن تنتج نفس الآثار الجانبية والمضاعفات الناتجة عن شفط الدهون.

معدل نجاح زرع الخلايا الجذعية للشعر

تزداد نسبة كثافة الشعر بنسبة 29% بعد مرور 23 أسبوعًا من آخر علاج، ولكن هناك بعض أنواع العلاج لزرع الخلايا الجذعية للشعر لم تعتمده إدارة الأغذية والدواء FDA حتى الآن، ولا توجد نسب حاسمة حول نتائج العلاجات غير المعتمد من قبل FDA، ولكن النتائج تعتمد على عملية الشفاء الخاصة بجسم كل فرد، ويتم فقط تطبيق الإجراءات المعتمدة من قبل إدارة الأغذية والدواء، وهناك أكثر من 3500 دراسة سريرية تُجرى لاختبار النتائج.

تكلفة زرع الخلايا الجذعية للشعر

تختلف تكلفة إجراء الخلايـا الجذعية للشعر تبعاً لعوامل عديدة منها عدد الجلسات والدولة التي يتم بها الإجراء وسمعة وشهرة المركز الطبي وخبرة الطبيب، وبشكل عام يتم تحديد التكلفة الكلية لكل حالة ولكنها قد تتراوح في المتوسط في مصر ما بين 100 إلى 200 دولار تقريباً.

أسئلة شائعة عن الخلايا الجذعية للشعر

فيما يلي نطرح أهم الأسئلة الشائعة حول إجراء الخلايا الجذعية للشعر، والإجابة على تلك الأسئلة بوضوح وبساطة:

ما مدة جلسة الخلايا الجذعية للشعر؟

قد تختلف المدة من حالة إلى أخرى ومن طبيب إلى آخر وفقاً لعوامل عديدة، ولكنها قد تتراوح في المتوسط ما بين 50 دقيقة إلى ساعة تقريباً، بما في ذلك التخدير وسحب العينة وفصلها وحقن الخلايا الجذعية.

هل يمكن إجراء الخلايا الحذعية مع البلازما؟

نعم، ولكن قد يكون هذا في حالات علاج تساقط الشعر الشديد أو الصلع الوراثي الواضح، وفيها قد تكون هناك حاجة لإجراء علاجين معاً مثل حقن البلازما للشعر مع الخلايا الجذعية وفي هذه الحالة يتم إجراء البلازما أولاً، أو قد يتم العلاج مع الميزوثيرابي للشعر أيضاً.

ما عدد الجلسات اللازمة؟

قد يختلف عدد الجلسات اللازمة لكل حالة تبعاً لحالة الشعر وأهداف العلاج ودرجة استجابة الحالة وغيرها من العوامل، ولكن بشكل عام قد تكون هناك حاجة إلى 6 – 12 جلسة في المتوسط لأغلب الحالات، وقد يختلف العدد كما ذكرنا، كما أنه قد تكون هناك حاجة لجلسات متابعة كل بضعة أشهر.

والآن أعزائنا القراء، بعد أن تعرفنا معاً على كل ما يخص إجراء الخلايا الجذعية للشعر وكيف يتم، والحالات المرشحة له وفوائده ومميزاته وعيوبه وأيضاً الآثار الجانبية المحتملة له، وأجبنا على أشهر وأكثر التساؤلات شيوعاً حوله، إذا كانت لا زالت لديكم أي استفسارات أو تساؤلات أخرى، يمكنكم أن تتفضلوا بالتواصل معنا بكل ترحيب.

احجز موعد كشفك الآن

"*" تحدد الحقول المطلوبة

الدولة*
This field is for validation purposes and should be left unchanged.

اترك تعليقاً