Skip links

البلازما للشعر الخفيف .. لزيادة نمو الشعر بطريقة أكثر أمانًا

البلازما للشعر الخفيف
إن كانت قلة كثافة الشعر إحدى المشكلات التي تؤرقك، وتريد علاجًا لها، ربما تكون حقن البلازما للشعر الخفيف هي البديل الذي تبحث عنه؛ لتعزيز نمو الشعر، والحصول على شعر أكثر كثافة، من أجل مظهر أفضل، ما تريد معرفته عن حقن البلازما، إليك هذه المقالة.

حقن البلازما للشعر الخفيف

البلازما الغنية بالصفائح الدموية يمكن تعريفها بأنها كثافة عالية، وتركيز ذاتي من عدد أكبر من الصفائح الدموية أكثر من كل الدم، ويعتمد العلاج بالبلازما على تنشيط عوامل النمو عن طريق الصفائح الدموية، مما يجعلها أداة علاجية لكثير من الحالات الطبية، ومنها علاج البلازما للشعر الخفيف .

ويهدف العلاج بالبلازما أيضًا إلى الحد من عوامل الصلع الوراثي، الذي ينتج عنه تساقط الشعر، قد يعتقد البعض من ذوي الشعر الخفيف أن هذه هي الطبيعة الوراثية لشعرهم، بينما قد يعانون من تساقط للشعر يؤدي إلى قلة كثافته، وجعله خفيفًا أكثر بمرور الوقت، ومع التعرض لكثير من عوامل وأسباب قلة كثافة الشعر.

المعدل الطبيعي لتساقط الشعر

يتكون الشعر من بروتين يسمى الكرياتين، ويتم إنتاجه في بصيلات الشعر في الطبقة السطحية من الجلد، وتقوم بصيلات الشعر بإنتاج خلايا جديدة تقوم بدفع الخلايا القديمة، وإنتاج بصيلات جديدة، فالشعر الذي نراه يخرج من الجلد ما هو إلا خلايا الكرياتين الميتة، ويفقد الشعر بمعدل طبيعي ما يقرب من 100 شعرة في اليوم، ومتوسط عدد شعر الرأس يتراوح بين 100,000 إلى 150,000 شعرة، ولكل بصيلة شعر دورة حياتها الخاصة التي يمكن أن تتأثر بالعمر، أو المرض، وعدة عوامل أخرى، وتنقسم دورة حياة الشعرة إلى ثلاث مراحل:

  • النمو النشط للشعر الذي يستمر من سنتين إلى ست سنوات.
  • نمو الشعر الانتقالي الذي يستمر من أسبوعين إلى ثلاثة أسابيع.
  • مرحلة الراحة، وتستغرق من شهرين إلى ثلاث أشهر، وفي نهاية هذه المرحلة، تسقط الشعرة، وتستبدل بشعرة جديدة، ثم تبدأ دورة النمو من جديد.

وبشكل عام كلما تقدم الإنسان في العمر كلما قل معدل نمو الشعر.

أسباب تساقط الشعر

لا يعرف الأطباء سبب قصر عمر بعض بصيلات الشعر عن غيرها، وقد ترجع قلة كثافة الشعر إلى العوامل الوراثية، وقد يعتقد البعض أن هذه طبيعة شعره بينما الأمر يتعلق بتساقط الشعر مع مرور الوقت، والذي يؤدي إلى الشعر الخفيف مع مرور الوقت، وترجع أسباب تساقط الشعر للآتي:

  • اضطراب الهرمونات مثل اضطراب نسبة هرمونات الأدروجين (وهي الهرمونات التي ينتجها الجسم في كل من الرجال والنساء).
  • الجينات في كل من الذكور والإناث، قد تؤثر على استعداد الشخص للإصابة بالصلع الذكوري، أو صلع النساء.
  • بعض الحالات الصحية مثل الإجهاد، والمرض، والحمل.
  • القوباء الحلقية،  وهو مرض قد يحدث نتيجة عدوى فطرية.
  • العقاقير الكيميائية المستخدمة في علاج السرطان، ومسيلات الدم، وعقاقير بيتا المستخدمة في التحكم في ضغط الدم، وأدوية التحكم في الحمل.
  • الحروق، والإصابات والأشعة السينية قد تتسبب في تساقط مؤقت للشعر.
  • مرض المناعة الذاتية في الإصابة بالثعلبة، وفي هذا المرض تزداد سرعة عمل جهاز المناعة الذاتية لأسباب غير معروفة، مما يؤثر على بصيلات الشعر، وعادة ما ينمو الشعر مرة أخرى بعد مرض الثعلبة، وغالبًا ما ينمو بشكل جيد، ولكن قد ينمو الشعر الجديد بلون أفتح من اللون الطبيعي، وبكثافة مختلفة.
  • بعض الإجراءات التجميلية مثل غسل الشعر بالشامبو، وتشقير الشعر، وصبغ الشعر،  قد تساهم في تغيير كثافة الشعر وجعله ضعيفًا وهشًّا، يمكن أن تؤدي أدوات كيّ الشعر، أو استخدام البكرات، وعمل ضفائر ضيقة إلى ضعف وتكسير الشعر.
  • النظام الغذائي منخفض البروتين سبب لتساقط الشعر، وكذلك سوء التغذية.
  • وهناك العديد من الحالات الطبية التي يمكن أن تؤثر على تساقط الشعر، ومنها: مرض الذئبة، مرض الغدة الدرقية، مرض السكري، فقر الدم بسبب نقص الحديد.

طريقة علاج البلازما للشعر الخفيف

تستخدم البلازما التي تستخرج من جسم المريض في علاج تساقط الشعر، عن طريق الحقن، خاصة بعد تساقط الشعر بعد سن الثلاثين، يساعد هذا العلاج على إعادة نمو الشعر بفضل البلازما الغنية بالصفائح الدموية، ولا توجد أي آثار جانبية عند علاج تساقط الشعر بالبلازما سوى بعض الضغط في أماكن الحقن.

استخدمت طريقة حقن البلازما منذ سنوات عديدة؛ لعلاج الإصابات المتضررة بعد أو قبل إجراء عمليات جراحية، أثناء العملية يقوم الطبيب بسحب الدم من الجسم، ووضعه في جهاز الطرد المركزي، الذي يقوم بفصل البلازما عن مكونات الدم، ثم حقنها في الجسم باستخدام إبرة رفيعة، لإصلاح الأوعية الدموية التالفة، وتدعيم نمو الخلايا، وعلاج الجروح، وتحفيز إنتاج الكولاجين.

علاج تساقط الشعر بالبلازما مناسب لكل من الرجال والنساء، وهو إجراء طبي بديل وغير جراحي، وطبيعي بالكامل، ويستخدم لعلاج تساقط وضعف الشعر، والنتيجة شعر صحي أكثر، وأكثر كثافة.

بدأ أطباء الجلدية في إدخال علاج تساقط الشعر بالبلازما بعد اكتشاف أن النسب المركزة من البلازما التي تأخذ عن طريق الحقن، تساعد على تعزيز نمو الشعر، وعن طريق إطالة فترة دورة حياة نمو الشعر، ويقوم الأطباء بحقن البلازما في فروة الرأس في أماكن تساقط الشعر، ويستمر أخذ الحقن عادة لثلاث أشهر، ثم يتم تكرارها لمدة قد تصل لعامين.

التعافي بعد حقن البلازما للشعر

بعد أن يتم حقن المريض بالبلازما، سيوصي الطبيب بالراحة، وتزيد الحاجة إلى الالتزام لهذه التوصيات عندما ترتبط بحدوث بعض الآثار الجانبية الناتجة عن الحقن، ولكن بشكل عام يمكن لمعظم الناس مواصلة نشاطاتهم اليومية بعد حقن البلازما.

نتائج حقن البلازما للشعر الخفيف ليست فورية، فطريقة عمل البلازما تستهدف تعزيز نمو الشعر، عن طريق الحقن؛ ولذلك يمكن أن تلاحظ تحسن في الشعر مع مرور الوقت، وتجد تغيرًا ملحوظًا في كثافة الشعر، ومع الوقت سيزداد نموه من الشعر الخفيف إلى شعر أكثر كثافة، وينمو بشكل أسرع مما اعتدت من قبل الحقن.

الآثار الجانبية لعلاج البلازما للشعر الخفيف

قد لا توجد آثار جانبية لاستخدام حقن البلازما للشعر الخفيف ؛ لأن الحقن يتم حقنها بمادة طبيعية ذاتية، تستخلص من جسم المريض نفسه، مما يقلل من مخاطر ردود الفعل التحسسية التي يمكن أن تنتج عن حقن الأدوية الأخرى كالكورتيزون، وحمض الهيالورونيك، ومع ذلك توجد آثار جانبية من الحقن نفسه، ومنها:

  • العدوى
  • إصابات عصبية.
  • تلف الأنسجة.
  • ألام في موضع الحقن.
  • إحساس بالحرق أو الحكة.

تكلفة حقن البلازما للشعر

يعتمد عدد مرات الحقن على عدة عوامل مختلفة منها: الوراثة، وشكل وكمية تساقط الشعر، والعمر، والهرمونات، وتتراوح تكلفة علاج  الشعر بالبلازما بين 500 دولارًا إلى 1000 دولارًا لكل جلسة حقن.

والآن عزيزي القارئ بعد أن تعرفنا على طريقة علاج البلازما للشعر الخفيف ، والأسباب التي تؤدي إلى تساقط الشعر، وتؤثر على قلة كثافته، نرجو أن نكون قد أجبنا على كل أسئلتك واستفساراتك، ولمزيد من الأسئلة والاستفسارات يمكنك حجز موعد في لايت كلينك، عبر هذا الرابط.

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً