Skip links

اسباب السيلوليت وأعراضه ودرجاته وطرق علاجه ونصائح منزلية

اسباب السيلوليت
الكثير من النساء يعانين من ظهور السيلوليت تحت الجلد سواء عند الجلوس أو عند الضغط عليه، كما قد يكون واضحًا لدرجة محرجه تجعلهن يحاولن إخفاؤه طيلة الوقت بالملابس، الأمر الذي يجعلهن لا يشعرن بحرية ارتداء ما يفضلن من ملابس، تعرفي معنا على اسباب السيلوليت ودرجاته المختلفة، وهل يعتبر علامة غير صحية، تابعي معنا المقالة التالية.

ما هو السيلوليت؟

السيلوليت هو حالة تجميلية تجعل البشرة تبدو مجعدة وبها نتوءات غائرة، وتظهر بوضوح عند قرص الجلد، ويوجد لدى 98% من النساء، وبالرغم من عدم وجود خطورة طبية إلا أنه يجعل البشرة تظهر بشكل غير صحي غير مرغوب فيه، ويتسبب في الشعور بالحرج.

يحدث السيلوليت بسبب تغيرات في بنية الخلايا الدهنية والأنسجة الضامة التي تقع تحت سطح الجلد، هذه التغيرات قد تجعل الدهون تتكتل وتترسب بين الأنسجة الضامة وترتفع إلى سطح الجلد متسببة في مظهر النتوءات والمناطق الغائرة على الجلد.

قد تتجمع المزيد من السوائل في الأنسجة الضامة بسبب تغير طبيعة إمداد الدم إلى مناطق تواجد السيلوليت، مما يعطي الجلد المظهر المتكتل والمتجعد، ومن أكثر مناطق التي يوجد بها السيلوليت البطن والأرداف والفخذين.

درجات السيلوليت

  • الدرجة 0: لا سيلوليت.
  • الدرجة 1: بشرة ناعمة عند الوقوف، ظهور نتوءات في الجلد بسبب السيلوليت عند الجلوس.
  • الدرجة 2: بشرة تشبه قشر البرتقال وقوفًا، وجلوسًا.
  • الدرجة 3: الجلد له مظهر قشر البرتقال عند الوقوف مع ظهور مناطق عميقة ومتجعدة غائرة في الجلد.
  • الدرجة 4: عندما يتم الضغط على الجلد في الأماكن التي تتجمع فيها الدهون ويظهر الجلد بشكل غير مستوي على شكل قشر البرتقالة

أعراض السيلوليت

يشبه السيلوليت قشر البرتقال أو الجبن القريش ويظهر على شكل كتل تحت الجلد، ويمكن رؤية السيلوليت الخفيف عند قرص الجلدفي منطقة تواجد الدهون، بينما السيلوليت الأكثر شد يتسبب في وجود مناطق غائرة وتجعد في الجلد، ومن الأماكن التي يكثر فيها وجود السيلوليت:

  • الفخذين
  • الأرداف
  • البطن
  • المؤخرة
  • الثديين

يؤثر السيلوليت على النساء أكثر من الرجال بسبب اختلاف توزيع الأنسجة من الدهون والعضلات والأنسحة الضامة، ويظهر لدى 80% إلى 09% من النساء.

اسباب السيلوليت

جميع أنواع الجسم والأوزان يمكن أن يتواجد لديها السيلوليت، ولكن جسم النساء أكثر ميلًا لتكوين السيلوليت، ويعتمد مقدار السيلوليت على العوامل الوراثية، ونسبة الدهون في الجسم، والعمر، كما يؤثر سُمك البشرة أيضًا على مظهره.

ويرجع سبب وضوحه في النساء عن الرجال إلى طبيعة توزيع الدهون في جسم المرأة، ويحدث عندما تقوم ألياف الكولاحين الموجودة بين الجلد والعضلة بفصل الدهون الأساسية إلى جيوب متعددة، ويصبح أكثر وضوحًا مع التقدم في العمر، وكلما كانت البشرة أكثر ارتخاءًا وأقل جودة، فتصبح الأنسجة الضامة أكثر قابلية للتموج.

ومن اسباب السلوليت :

  • الهرمونات
  • التغذية السيئة.
  • نمط الحياة  غير الصحي.
  • تراكم السموم.
  • العوامل الوراثية.
  • زيادة الوزن.
  • الحمل
  • قلة النشاط.
  • الهرمونات

من اسباب السيلوليت التغيرات التي تحدث في حجم وبنية الخلايا الدهنية، لذا يعتقد أن الهرمونات المسؤولة عن تكسير أو تخزين الدهون مثل الأنسولين والكاتيكولامينات يمكن أن تلعب دورًا رئيسيًّا في تواجد السيلوليت، وأي خلل هرموني مثل ارتفاع الإنسولين يطور من وجود الخلايا الدهنية في الجسم.

ولأن السيلوليت يظهر بنسبة أكبر في غالبية النساء عن الرجال فقد يرتبط السيلوليت بهرمون الإستروجين بشكل خاص، كما أنه يرتفع مع التغيرات في مستوى هرمون الإستروجين مثل البلوغ، ويتفاقم في فترات الحمل وانقطاع الطمث، وبالرغم من هذه الاعتقادات إلا أنه لا توجد دراسات كافية تثبت ذلك.

النوع

أحد اسباب السيلوليت هو الاختلاف في الطريقة التي يتم بها ترتيب الأنسجة الضامة للنساء والخلايا الدهنية تحت الجلد، وتتواجد العديد من الخلايا الدهنية لدى النساء بشكل عمودي تحت الجلد، وتتصل مع الخلايا المقابلة من الأنسجة الضامة على شكل زاوية قائمة، بينما في الرجال تصطف الخلايا الدهنية بشكل أفقي مع عدد أقل من خلايا الدهون التي تصطف بشكل عكسي، مما يجعل الخلايا الدهنية مرئية لدى النساء عن الرجال.

نمط الحياة

يمكن أن يزداد السيلوليت سوءًا بسبب تراكم السوائل بين الأنسجة الضامة تحت الجلد، وكذلك قلة وصول الدم الناتج عن قلة نشاط الدورة الدموية، لذا يتم الربط بين الجلوس لفترات طويلة وقلة الحركة والنشاط يمكن أن يجعل الجسم أكثر عرضة للسيلوليت.

الالتهابات

تكشف بعض النظريات عن وجود خلايا مناعية مرتبطة بالالتهاب المزمن مثل الخلايا الليمفاوية تتواجد في الأنسجة المصابة بالسيلوليت، لذا تذهب بعض النظريات إلى أن اضطرابات الأنسجة الضامة الناتج عن الالتهاب المزمن قد يكون أحد اسباب السيلوليت بالرغم من عدم وجود هذه الأنسجة في حالات أخرى من تواجد السيلوليت.

طرق علاج السيلوليت

بالرغم من أن السيلوليت ليس ذو خطورة طبية، إلا أنه من المشكلات التي تحرص الكثير من النساء على علاجها للشعور بالحرج، والرغبة في في تحسين مظهر البشرة، ومن هذه الطرق:

  • العلاج بالأشعة تحت الحمراء عن طريق درجات الحرارة التي تتخلص من الدهون.
  • تقنيات خاصة للتدليك اليدوي.
  • الكريمات الموضعية التي تحتوي على الكافيين، والأمينوفيلين، والريتينول، وبعض أنواع الأعشاب مثل زيت زهرة الربيع، وبذور العنب.
  • العلاج بالموجات الصوتية.
  • الموجات فوق الصوتية.
  • الموجات الترددية.
  • حقن ثاني أكسيد الكربون.
  • حقن الميزوثيرابي.
  • العلاج بتفتيت الدهون البارد بجهاز Cryolipolysis.
  • حقن الأحماض الصفراوية.
  • فقدان الوزن.
  • علاج فسفاتيديل كولين الموضعي.

نصائح عند علاج السيلوليت

  • لأن زيادة الوزن والدهون إحدى اسباب السيلوليت لذا فممارسة الرياضة بانتظام، واتباع نظام غذائي صحي أفضل الطرق لعلاج السيلوليت، عن طريق التخلص من الدهون وبناء كتلى عضلية صحية، والحفاظ على الجسم مشدودًا.
  • يجب توخي الحذر عند العلاج بإحدى الإجراءات الطبية سواء جراحية أو المكملات الغذائية.
  • بعض طرق علاج السيلوليت الموافق عليها من قبل إدارة الأغذية والدواء الأمريكية FDA  ذات تأثير مؤقت لعلاج السيلوليت.
  • الحفاظ على وزن صحي وممارسة الرياضة بانتظام يمكن أن يقي من السيلوليت، ويقلل آثاره.
  • الحفاظ على ترطيب البشرة بشرب الكثير من السوائل، ومنع التدخين يمكن أن يقلل من ظهور السيلوليت في الجسم.

وفي نهاية المقالة عزيزتي القارئة بعد أن تعرفنا على معًا على اسباب السيلوليت ودرجاته وطرق علاجه المختلفة، نرجو أن نكون قد تمكنا من الإجابة عن كل أسئلتكم واستفساراتكم، ولمزيد من الاستفسارات والأسئلة يمكنكم التواصل معنا لحجز موعد استشارة لدى د. أشرف قورة استشاري السمنة والنحافة في مركز لايت كلينك من خلال الاتصال على الرقم: 00201287871616

كما يمكنك إرسال رسالة للتواصل مع مسؤولي خدمة العملاء عبر هذا الرابط.

احجز موعد كشفك الآن

"*" indicates required fields

الدولة*
MM slash DD slash YYYY

اترك تعليقاً